أميركا بالعربيمنوعات

سيدة من واشنطن تتنبى طفلة وتجبرها على إجراء عمليات جراحية “غير ضرورية”!

ترجمة: فرح صفي الدين

اتهم أطباء بمستشفى سياتل للأطفال سيدة بيضاء بتزييف مرض ابنتها بالتبني، من أصول أفريقية، تبلغ من العمر ست سنوات  وإجبارها على الخضوع لأكثر من 500 إجراء طبي وجراحي “غير ضروري”.

أفادت صحيفة Daily Mail، بأن صوفي هارتمان، 31 عامًا، زعمت أن الفتاة الصغيرة تعاني من مرض عصبي نادر يتسبب في إصابتها بشلل نصفي في بعض الأحيان، لكن الأطباء يقولون الآن إن الطفلة تتمتع بصحة جيدة.

ووفقًا لوثائق المحكمة، بدأت هارتمان، التي تعيش في رينتون بواشنطن، في تزييف مرض ابنتها بالتبني منذ أن كانت تبلغ من العمر حوالي عامين، حيث أخضعتها لعملية تركيب أنبوب تغذية مزروع جراحيًا.

كما أجبرتها أيضًا على ارتداء مشدات للساق واستخدمت كرسيًا متحركًا على الرغم من إصرار الأطباء على عدم الحاجة إليه.

بدأ اكتشاف ما تفعله الأم، عندما شعر المتخصصين في مستشفى سياتل للأطفال بالقلق بسبب مطالبتهم بإجراءات طبية مبالغ فيها، بزعم أن الطفلة تعاني من أعراض لم تتوصل إليها الفحوصات.

قاموا بابلاغ الشرطة خشية أن تكون قد أخضعت الطفلة فحوصات طبية وأدوية وإجراءات وعمليات جراحية غير ضرورية مما قد يضر بصحتها وسلامتها البدنية والنفسية.

كما تم وضع الطفلة، والتي أوضحت التحقيقات أنها تبنيها من زامبيا في إفريقيا عندما كانت رضيعة، للمتابعة الطبية في مستشفى محلي لمدة 16 يومًا.

وبعد تحقيق مطول في القضية، توصلت السلطات إلى أن الأم كانت تستغل الطفلة في جمع التبرعات، حيث قامت بإنشاء صفحة على وسائل التواصل الاجتماعي وشاركت في العديد من الحملات. وكانت تستدرج عطف المتابعين بشأن حالتها التي “لا يعرف حتى أفضل الأخصائيين في طب الأطفال ماذا يفعلون بشأنها وليس لديهم خيارات علاجية”، وفقًا لمنشور على صفحتها الخاصة.

 وأضافت “إنها بحاجة إلى الوصول إلى الأكسجين لأن تنفسها يكون بطيئًا؛ إنها تعتمد على أنبوب التغذية الخاص بها عندما تكون غير قادرة على تناول الطعام”.

تم اتهام هارتمان بـ “إساءة المعاملة الطبية للطفلة” وتم إلغاء رعايتها لها، ولكن أصدر محاميها بيان يدعي أن الأم “بريئة من هذه التهم”.

وأكد أن تشخيص الطفلة تم من قِبل أكثر من طبيب، واستند إلى سجل فحوصات طبية مستقل يتضمن تقارير المراقبة المباشرة للطفل من أطباء وممرضات في مستشفى ديوك ومستشفى سياتل للأطفال، ونتائج اختبارات، وأشرطة فيديو توضح أعراض المرض على الطفلة، صور أشعة الرنين المغناطيسي، وغيرها من الاختبارات التشخيصية.

المصدر: Daily Mail

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين