أخبار أميركامنوعات

دراسة تكشف وجود 700 ألف حالة سرطان جديدة مرتبطة بتناول الكحول

لا يزال العلماء يجرون المزيد من الأبحاث التي تحاول إيجاد صلة بين تناول المشروبات الكحولية ومرض السرطان، فقد تم ربط أكثر من 700 ألف حالة سرطان جديدة مرتبطة بتناول الكحول في عام 2020، وهو الوقت الذي أبلغ فيه العديد من الأمريكيين عن شرب المزيد من هذه المشروبات.

ووفقًا لـ “CBS News“؛ فقد وجد البحث، الذي نُشر في إصدار 13 يوليو من مجلة Lancet Oncology، أن أكثر من 4% من جميع حالات السرطان الجديدة في عام 2020 كانت ناجمة عن تناول الكحول.

وقالت الدراسة إنه في حين أن معظم السرطانات المرتبطة بتعاطي الكحول كانت في الأشخاص الذين يتناولون أكثر من مشروبين في اليوم، فإن أكثر من 100 ألف حالة في جميع أنحاء العالم كانت في الأشخاص الذين كان متوسطهم أقل من ذلك.

قال الدكتور ديفيد أوديل، جراح الصدر في نورث وسترن ميديسين: “الكحول مادة مهيجة، إنها تهيج بطانة الفم والحلق والمعدة، بينما تحاول أجسامنا الشفاء، فإنها تشفي أحيانًا بطرق غير طبيعية يمكن أن تؤدي إلى بدايات السرطان”.

تم تشخيص ثلاثة أرباع السرطانات المرتبطة بالكحول لدى الرجال، وكانت معظم هذه الحالات من سرطان الكبد والمريء، وكان سرطان الثدي أكثر شيوعًا بين النساء.

تأتي النتائج الجديدة مع ارتفاع تناول الكحول خلال فترة الوباء، حيث قال ما يقرب من ثلثي الأمريكيين الذين شملهم الاستطلاع العام الماضي إن شربهم للكحول قد زاد بنسبة كبيرة.

وقالت سارة تشيرش، أخصائية نفسية تدير برنامجًا لعلاج الإدمان في نيويورك: “بالنسبة للعديد من الأشخاص الذين كانوا يتناولون الكحول، بمجرد انتشار الوباء زاد شربهم بشكل كبير”.

وقالت إن أولئك الذين يطلبون المساعدة يشملون الأشخاص الذين لم يشربوا بكثرة قبل الوباء.

يُذكر ان هناك فترة زمنية تقدر بـ 10 سنوات بين بداية تناول الكحول وتشخيص الإصابة بالسرطان المرتبط بالكحول، لذلك يقول الأطباء إن تأثير الوباء غير واضح حتى الآن على مسألة الإصابة بالسرطانات.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين