منوعات

دراسة تشكك في فعالية علاج ترامب و8 دول توافق على عقار صيني

منذ أن طالب الرئيس دونالد ترامب باستخدامه في علاج مرضى فيروس كورونا المستجد لا زال عقار هيدروكسي كلوروكين يثير الكثير من الجدل بين العلماء والأطباء، ما بين مؤيد لفعاليته ومعارض لمخاطره.

وأظهرت دراسة جديدة أجرتها مستشفيات في نيويورك أن حصول مرضى (كوفيد-19) ممن هم في وضع خطر على عقار هيدروكسي كلوروكين المستخدم في معالجة الملاريا لم يحسن وضعهم أو يجعله يتفاقم بشكل كبير.

وأيد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بانتظام استخدام هيدروكسي كلوروكين كعلاج لمرضى كوفيد-19. لكن السلطات الصحية الأمريكية والكندية حذرت من استخدامه خارج إطار التجارب السريرية.

إيجابيات ومخاطر

وأوضح معدو الدراسة التي نشرت في مجلة “نيو انجلاند جورنال أوف ميديسين” أنه “لم يتراجع أو يرتفع بشكل كبير، احتمال الوفاة أو إدخال أنبوب إلى الرغامى لدى مرضى تلقوا عقار هيدروكسي كلوروكين مقارنة بالذين لم يحصلوا عليه”، وفقا لوكالة الصحافة الفرنسية.

ويستخدم هيدروكسي كلوروكين والكلورين منذ سنوات في معالجة الملاريا وبعض أمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة والتهاب المفاصل الروماتيدي.

وأجريت دراسة المراقبة التي مولتها معاهد الصحة الأمريكية، على مرضى كوفيد-19 أدخلوا إلى قسم الطوارئ في مستشفيين في نيويورك.

وحصل 811 مريضًا على جرعتين من 600 ميليجرام من هيدروكسي كلوروكين في اليوم الأول ومن ثم 400 ميليجرام يوميًا على مدى أربعة أيام. ولم يحصل 565 مريضًا على العقار.

وشدد العلماء على أن هذه الدراسة “ينبغي ألا تستعمل لاستبعاد” إيجابيات أو مخاطر محتملة للعلاج بهيدروكسيكلوروكين.

وأضاف هؤلاء “إلا أن نتائجنا لا تدعم استخدام هيدروكسي كلوروكين في الوقت الراهن خارج التجارب السريرية العشوائية (من خلال اختيار المرضى بالقرعة) لإظهار فاعليتها”.

علاج صيني تقليدي

من ناحية أخرى كشفت شركة “ييلينغ” الصينية لإنتاج الأدوية أنه تمت الموافقة على بيع عقار صيني رئيسي ضد مرض كوفيد-19 في سنغافورة و7 دول أخرى.

وقالت الشركة إن كبسولة “ليانهوا تشينغون” قد أدرجت رسميًا كعقار صيني من قبل سلطة علوم الصحة بسنغافورة، ما يعني منح العقار حق دخول السوق في سنغافورة.

قال وو شيانغ جيون، المدير العام لشركة “ييلينغ” للأدوية، إن كبسولة “ليانهوا تشينغون” حصلت على موافقات السوق من إدارات الأدوية في ثماني دول بينها البرازيل ورومانيا وتايلاند والإكوادور وسنغافورة.

من جهته، قال تشونغ نان شان، الخبير الصيني الشهير المتخصص في الجهاز التنفسي، إن التجربة المخبرية أثبتت أن لكبسولة “ليانهوا تشينغون” تأثيرا مُثبطا ضعيفًا على الفيروس إلا أنها تتميز بفعالية علاجية جيدة للخلايا المتضررة والالتهاب الناجم عن فيروس كورونا المستجد.

وأظهرت المراقبة السريرية لعلاج كوفيد-19 في المستشفيات الصينية المتخصصة فعالية أدوية صينية تقليدية بما في ذلك كبسولة “ليانهوا تشينغون”، في علاج أكثر من 90% من جميع الحالات المرضية المؤكدة في البر الرئيسي الصيني.

وقال تشانغ بو لي، وهو أكاديمي من الأكاديمية الصينية للهندسة، إن العلاج بالأدوية الصينية التقليدية قلل بشكل ملحوظ نسبة المرضى الذين تتحول حالاتهم من خفيفة إلى حرجة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين