حوادث

الإعدام لزوجة قتلت زوجها بمساعدة صديق عمره

قررت محكمة جنايات الزقازيق بالشرقية في مصر، إحالة أوراق ربة منزل وعشيقها لفضيلة مفتي الديار المصرية لأخذ رأيه الشرعي في إعدامهما، لقيامهما بقتل زوجها لكي يخلو لهما الجو، وحددت المحكمة جلسة اليوم الأول من دور انعقاد يونيو للنطق بالحكم.

تعود أحداث القضية رليوم 13 يونيو الماضي، يوم وقفة عيد الفطر، عندما تلقى مدير أمن الشرقية، إخطارا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بالعثور على “حسين ع أ ” 49 سنة، ومقيم زفتى الغربية، جثة هامدة أمام قرية الخرس، دائرة مركز منيا القمح.

وتم تشكيل فريق بحث جنائي لكشف غموض الحادث، حيث توجهت مأمورية لمحل إقامة المجني عليه بالغريبة، وتم فحص معاملاته، بعد أن رجح أفراد أسرته وفاته بسب سرقة السيارة منه.

وكشفت التحقيقات أن الزوجة وصديق المجني عليه، وراء واقعة القتل، لوجود علاقة غير شرعية بينهما، حيث اتفقا على التخلص منه سويا لكي يخلو لهما الجو، ونفذا خطتهما بقيام الزوجة بوضع السم له في الطعام، أثناء تناوله وجبة العشاء، وبعدها قاما بالتخلص منه بالمكان الذي عثر عليه.

تم ضبط الزوجة “41 سنة – ربة منزل”، وعشيقها “48 سنة- عامل”، ومقيم كفر يوسف  دائرة مركز الزقازيق، الذي تربطه علاقة صداقة بالمجني عليه، وتم القبض علي الزوجة وعشيقها، وإحالتهما للمحاكمة حيث قررت المحكمة حكمها المتقدم.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين