منوعات

حذاء محمد صلاح في المتحف البريطاني بين آثار مصرية عمرها آلاف السنين

يقوم المتحف البريطاني بعرض حذاء هداف الدوري الإنجليزي محمد صلاح الذي شارك به في فوز فريقه ليفربول ضد مانشستر سيتي بالدوري بأربعة أهداف مقابل هدف، سجل خلالها اللاعب المصري هدفا رائعا.

وجاء في  تغريدة على صفحة المتحف على تويتر أن حذاء محمد صلاح يعرض في الغرفة 61 حتى نهاية كأس العالم في 15 تموز/يوليو.

وأصبح صلاح أيقونة عالمية بعدما قاد منتخب بلاده إلى مونديال روسيا 2018 وبعدما أصبح أول لاعب يسجل 32 هدفا في موسم من 38 مرحلة، ليكسب بذلك حق عرض حذائه بين أرقى مجموعة آثار خاصة بمصر القديمة في عهد الفراعنة.

ويعرض الحذاء بجانب صنادل مصرية قديمة يبلغ عمرها 3300 عام .

وكانت شركة “أديداس” للمستلزمات الرياضية الراعية لصلاح تبرعت بزوج آخر لأحذية محمد صلاح احتفالا بنيله جائزة الحذاء الذهبي لأفضل هداف في الدوري الإنجليزي الممتاز.

ويقول  مسؤول القسم المخصص لآثار مصر القديمة في المتحف البريطاني نيل سبنسر : إن هذه الخطوة تجمع بين عراقة مصر وحداثتها

وأضاف  ” إن الحذاء يحكي قصة أيقونة مصرية حديثة، تتألق في المملكة المتحدة وتتمتع بتأثير عالمي حقيقي”.​

المتحف البريطاني تأسس في عام 1753 وهو أول متحف وطني في العالم يسمح بدخول عامة الجمهور ويزوره 6 مليون زائر سنويا حاليا.

 

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين