أخبار أميركامنوعات

حارس متجر بشيكاغو طالب الزبائن بارتداء الكمامة فتلقى 27 طعنة!

يبدو أن مجرد تأدية حارس أمن أحد المتاجر في ، لعمله الذي يقضي بتنبيه الزبائن بضرورة ارتداء الكمامات في ظل استمرار تفشي جائحة ، قد يكلّفه أسوأ شيء يمكن أن يتصوره، إنها عشرات الطعنات!

في التفاصيل التي أوردها موقع “abcnews“، فقد قالت شرطة شيكاغو إن أختين طرحتا موظف متجر في المدينة أرضًا، وطعنتاه 27 مرة، لمجرد أنه طالبهما بارتداء الكمامة الواقية واستخدام مطهر اليدين الذي يقدمه المتجر بالمجان للزبائن عند دخولهما إليه.

الحادث المروع، وقع يوم الأحد الماضي، في متجر ملابس رياضية في شيكاغو، حيث قامت ، البالغة من العمر 21 عامًا، ومعها شقيقتها جيلا، البالغة من العمر 18 عامًا، بالدخول إلى المتجر في حدود الساعة السادسة مساءً، ولم ترتديا حينها القناع الواقي كما هو متبع عند الدخول إلى المتجر.

فقام أحد الموظفين، وهو يعمل حارس أمن بالمتجر، بمطالبتهما بضرورة أن ترتديا القناع الطبي وأن تضعا مطهرًا على يديهما، حيث يقدمه المتجر لعملائه مجانًا، لكن الشقيقتين رفضتا الأمر ودخلتا في جدال طويل مع الموظف، سرعان ما تحول إلى شجار بالأيدي، فقامتا بتسديد عدة طعنات في صدره وظهره وذراعيه.

بحسب شرطة المدينة فإن الموظف نُقِلَ إلى المستشفى لتلقي العلاج، فيما تم القبض على المرأتين في مكان الحادث، وتم علاجهما من جروح طفيفة.

خلال جلسة الاستماع الأولى، أمس الثلاثاء، أمام قاضية دائرة مقاطعة كوك، ، قالت المحامية التي عينتها المحكمة للدفاع عن الشابتين، إن الطعن كان دفاعًا عن النفس، مضيفة أن المرأتين عانتا من اضطراب ثنائي القطب.

فيما قال المدعون إن الحارس لم يقترب من أي من المرأتين قبل الهجوم، وقالوا إن فيديو المراقبة وأقوال الشهود أظهرت أن الموظف لم يستفز الأختين، مضيفين أن الضحية يتلقى العلاج، حيث أصيب بطعنات بالغة في جميع أنحاء جسده، في حين ذكر تقرير آخر أن الرجل في حالة حرجة.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين