فن وثقافةمنوعات

جدل حول تسبب الفطر الأسود في وفاة سمير غانم ورقص الفنانين ليلة جنازته

لم تمض سوء ساعات على رحيل الفنان الكبير سمير غانم حتى ثار جدل كبير في مصر أشعل مواقع التواصل الاجتماعي، وتركز حول أمرين كلاهما أغرب من الآخر.

الأمر الأول تمثل في ضجة واسعة أثيرت بسبب تداول صور وفيديوهات لفنانين وفنانات وهو يمرحون خلال حفل زفاف شاركوا فيه ليلة وفاة سمير غانم، وسط انتقادات لتناقش مشاركتهم في تشييع الجنازة صباحًا والرقص والغناء مساءًا.

أما الأمر الثاني فكان عبارة عن تقارير تحدثت حول أن وفاة سمير غانم حدثت بسبب إصابته بمرض يسمى “الفطر الأسود” وهو احد الأعراض الناتجة عن إصابته بفيروس كورونا.

حفل بعد تشييع الجنازة

وكان نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي قد تداولوا صورًا وفيديوهات تظهر مشاركة عدد من الفنانين والفنانات في حفل زفاف نجل أحد رجال الأعمال في الجونة مساء الخميس، وذلك بعد ساعات من انتهاء جنازة الفنان الراحل سمير غانم. وكان من بين المشاركين كل من يسرا ولبلبة وإلهام شاهين وليلى علوى، واللاتي تربطهن علاقة قوية بأسرة سمير غانم، بالإضافة إلى عمرو دياب الذي أحيا الحفل بمجموعة من أشهر أغانيه، ومنها أغنية «نور العين» التي ظهرت الفنانة يسرا في فيديو وهي ترقص على أنغامها.

وأثار الفيديو الخاص بالفنانة يسرا ضجة كبيرة على التواصل الاجتماعي، وقوبل تصرفها بهجوم شديد من جانب متابعيها الذي استنكروا مشاركتها ظهرًا في تشييع جنازة سمير غانم مرتدية الأسود، وفي المساء ارتدت فستانا أحمر ورقصت في حفل الزفاف.

وبحسب صحيفة “الوطن” المصرية، ظهرت يسرا مساء الجمعة وهي ترقص وتغني بصحبة عمرو دياب، بالرغم من ظهورها ظهر الجمعة وهي تقف في جنازة سمير غانم وتبكي، الأمر الذي عرضها لانتقادات لعدم احترامها حالة الحزن على رحيل سمير غانم ومرض زوجته دلال عبد العزيز.

وكانت يسرا قد نعت رحيل سمير غانم على حسابها بـ”انستغرام” بقولها: “صديقي وحبيبي وحبيب الكل وجع القلب على فراقك ما يتوصفش، كنت قيمة وقامة فنية لن تعوض، رسمت الضحكة على وشوش الملايين يا سمورة وغيابك واجع قلوبنا كلنا، إنا لله وإنا إليه راجعون، ربنا يصبرنا جميعا على فراقك يا حبيبي ويصبر دنيا وإيمي ويشفي دلال قادر يا كريم”.

وتحت ضغط مهاجمة متابعيها اضطرت يسرا إلى حظر التعليقات الخاصة بهذا المنشور الذي تهافت بعض المتابعين على التعليق عليه بانتقادات لها مؤكدين أن كلماتها وحزنها على الفنان الكبير لم يدم لساعات قليلة، بدليل حضورها وصديقاتها من الفنانات لحفل الزفاف بعد ساعات قليلة من تشييع جثمانه إلى مثواه الأخير.

من جانبها نفت الفنانة إلهام شاهين في تصريحات لـ«الوطن» ما تردد عن حضورها الحفل مساء يوم تشييع جنازة سمير غانم، مؤكدة أنه تم التقاط تلك الصور في حفل أقيم مساء الخميس بالجونة قبل وفاة سمير غانم، وأنها وزميلاتها غادروا إلى القاهرة فور علمهم بوفاة الفنان الراحل للمشاركة في تشييع جنازته.

ونقلت الصحيفة عن مصدر مطلع أن الصور التي تم تداولها للفنانات تعود إلى يوم وفاة سمير غانم يوم الخميس، حيث أقام أهل العروسين حفل عشاء في الجونة قبل حفل الزفاف بحضور عدد من الفنانين من بينهم لبلبة وإلهام شاهين وليلى علوي، وبالفعل غادرن الحفل بمجرد معرفتهن بالخبر، وعدن إلى القاهرة لحضور الجنازة.

وأوضح المصدر أن يسرا لم تحضر حفل العشاء، ولكنها حرصت على حضور الجنازة والسفر بعدها إلى الجونة لحضور حفل الزفاف، كما عادت لبلبة لحضور الحفل.

الفطر الأسود

من ناحية أخرى قالت تقارير صحفية مصرية إن وزارة الصحة تبحث حالة وفاة الفنان سمير غانم وأسبابها وعلاقتها بظهور مرض الفطر الأسود، وذلك خوفا من ظهور المرض كعرض جديد على المصابين والمتعافين من فيروس كورونا في مصر.

ونقلت وسائل إعلام مصرية عن شقيق سمير غانم قوله إن الفنان الراحل كان قد تخطى كورونا، وأصيب بفشل كلوي حاد، كاشفا إصابته بمرض “الفطر الأسود” في عينيه، مشيرًا إلى أن هذا المرض هو “من أسوأ الأمور التي يتعرض لها الإنسان”.

ونقل موقع “القاهرة 24” عن مصدر مطلع قوله إن “الفطر الأسود” لم يظهر كعرض على المصابين والمتعافين من كورونا في مصر حتى هذه اللحظة، لكن خبر وفاة سمير غانم بمرض الفطر أو العفن الأسود أثار رعبا كبيرًا داخل المجتمع المصري.

وسبب هذا الرعب أن هذا المرض انتشر منذ أواخر الشهر الماضي في الهند، بالتزامن مع الارتفاع الهائل في حصيلة الإصابات والوفيات بفيروس كورونا بها، نتيجة تفشي السلالة الهندية المتحورة منه.

وكانت السلطات الهندية، قد أعلنت تفشي فيروس العفن الأسود الناتج عن فيروس كورونا المستجد داخل ولايتي راجستان وتيلانجانا.

وتشير المعلومات المتداولة حول مرض الفطر الأسود، والذي يعرف باسم (فطار الغشاء المخاطي) أنه انتشر بشكل كبير في الهند إثر أزمة فيروس كورونا الأخيرة التي واجهتها، وهو ينتج عن العفن الموجود في البيئات الرطبة مثل التربة أو السماد، ويمكن أن يهاجم الجهاز التنفسي، وهو غير معدي ولا ينتقل من شخص لآخر.

ووفقًا لموقع “روسيا اليوم”  فقد أوضحت وزارة الصحة الهندية في بيان لها، أن المرض “يبدأ في الظهور على شكل عدوى جلدية في الجيوب الهوائية الموجودة خلف جبهتنا وأنفنا وعظام خدودنا وبين العينين والأسنان، بعد ذلك ينتشر في العينين والرئتين ويمكن أن ينتشر إلى الدماغ”

وأضافت أن “الفطر الأسود يؤدي إلى اسوداد أو تغير في لون الأنف، وعدم وضوح الرؤية أو ازدواجها وألم في الصدر، وكذلك صعوبات في التنفس وسعال في الدم”.

وقال أطباء إن إحدى الطرق التي ينتقل بها داء الغشاء المخاطي هي غزوه للأوعية الدموية، فهو يضر بالدورة الدموية حتى آخر عضو في الجسم، وبالتالي ينتج ما يسمى بالنخر أو موت الأنسجة والتي تصبح سوداء اللون بعد ذلك، ومن ثم يطلق عليه اسم الفطر الأسود”.

وفي الحالات الشديدة، فإن العدوى تنتقل عبر الأوعية الدموية إلى المخ، مما قد يؤدي إلى فقدان البصر أو إحداث “فجوة” في الوجه، وإذا لم يتم السيطرة عليه ولم يتم علاجه، يمكن أن يسبب معدل وفيات من 20% إلى 50%”.

وحول ارتباط هذا المرض بفيروس كورونا، كشفت وزارة الصحة الهندية أن “الأشخاص الذين يعانون من نقص المناعة هم أكثر عرضة لعدوى “الفطر الأسود”، بما في ذلك مرضى فيروس كورونا، ومرضى السكري، والأشخاص الذين يتناولون المنشطات، وأولئك الذين يعانون من أمراض مصاحبة أخرى مثل السرطان أو زرع الأعضاء.

حيث أن  مرضى “كوفيد – 19” معرضين للإصابة بالمرض بشكل خاص، وذلك لأن الفيروس لا يؤثر فقط على جهاز المناعة لديهم، وإنما يمكن للأدوية العلاجية أيضًا أن تثبط استجابتهم المناعية.

وأشارت الوزارة إلى أن مرضى كوفيد-19 يواجهون خطرًا متجددًا بفشل المعركة ضد الهجمات التي تشنها كائنات حية مثل الفطريات المخاطية، مشيرة إلى أن “مرضى فيروس كورونا الذين يخضعون للعلاج بالأكسجين في وحدات العناية المركزة، قد يكون لديهم أجهزة ترطيب في الجناح، الأمر الذي قد يزيد من تعرضهم للرطوبة، ويجعلهم أكثر عرضة للعدوى الفطرية، حيث يستغل الفطر الفرصة ويغزو الجسم الذي لديه فتحة صغيرة بسبب كوفيد-19، إما بسبب السكريات (مستويات الغلوكوز العالية)، أو بسبب المضادات الحيوية، أو بسبب أشياء أخرى كثيرة، وبذلك يحصل “الفطر الأسود” على موطئ قدم”.

وأكدت وزارة الصحة الهندية أن “هذا لا يعني أن كل مريض كوفيد-19 سيصاب بالعدوى بالفطريات الفطرية”، وأنه “غير شائع بين غير المصابين بالسكري”.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين