منوعات

جامعة “هيوستن” تطور جهازًا لتدمير فيروس كورونا في ثوان

أعلنت جامعة “هيوستن”، التي يقع مقرها في تكساس، أن فريقًا من الباحثين طوّر جهازًا لقتل فيروس كورونا المستجد بشكل فوري خلال ثواني معدودة.

ووفقًا لورقة علمية نُشِرَت في موقع المجلة العلمية “Materials Today Physics”، فقد “صمم الفريق جهازًا لتنقية الهواء، حيث يصطاد الفيروس ويقتله”.

وبحسب ما نقله موقع “فوكس نيوز” عن صحيفة “هيوستن كرونيكل”؛ فإن “د. زيفنج رن”، مدير مركز تكساس للموصلية الفائقة في جامعة هيوستن، هو مدبر مشروع تطوير هذا الجهاز، فإن نتائج الاختبارات التي أجريت في مختبر جالفيستون الوطني، كانت جيدة للغاية، إذ قتل نسبة 99.8% من الفيروس الموجود في الهواء تحت التجربة.

ويأتي الكشف عن الجهاز بعد ظهور أدلة جديدة تفيد بأن الفيروس يمكن أن يبقى في الهواء لمدة 3 ساعات تقريبًا.

وقالت المجلة العلمية إنه وبالنظر إلى أن “كوفيد-19 لا يستطيع تحمل درجات حرارة أعلى من 70 درجة مئوية، فقد تم تصميم وتصنيع مرشحات فعالة تعتمد على رغوة النيكل (Ni) المسخنة حتى 200 درجة مئوية للقبض على الفيروس وقتله”.

بحسب المجلة فقد تم استخدام المرشح نفسه للقبض على عصيات الجمرة الخبيثة، حيث نجح في القبض على 99.9٪ منها والتخلص منها.

وتمهد هذه الدراسة الطريق لمنع انتقال فيروس كورونا المستجد والعوامل الأخرى شديدة العدوى المحمولة جوا في الأماكن المغلقة، حيث يمكن لمنقي الهواء الجديد أن يكون مفيدًا في الطائرات والمكاتب والمدارس والسفن وغيرها، لوقف انتشار الفيروس.

جدير بالذكر؛ فإن منظمة الصحة العالمية سبق وأن أكدت أن انتقال فيروس كورونا المستجد عبر الهواء يمثل مبعث قلق لديها، خاصة في المؤسسات الطبية، ونشرت تحديثًا للتوجيهات بشأن انتقال فيروس كورونا.

حيث حذرت من انتقال العدوى عبر الهواء، وحذرت أيضا من كون هذه الوسيلة للانتقال لا يمكن منعها من خلال إجراءات التباعد الاجتماعي المنتشرة حاليا في معظم دول العالم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين