الراديومنوعات

توقعات وطاقات 2021.. كيف تبدأ العام الجديد بروح إيجابية؟

أجرى الحوار: مروة مقبول ــ أعده للنشر: أحمد الغـر

حلقة خاصة عن وتوقعات وطاقات ، استضافت خلالها الإعلامية مروة مقبول، الدكتورة ، خبيرة العلاج بالطاقة، لتحدثنا عن كيفية استقبال العام الجديد بطاقة إيجابية، والاستمتاع بالخير والبركة، من خلال قانون الوفرة، والتخلص من السلبية.

كما استضافت الحلقة الأستاذة ، المتخصصة في العلوم الإنسانية والفلك والأبراج، التي حدثتنا عن توقعات مواليد فى العام الجديد 2021 فىما يتعلق بالصحة والمال والعلاقات العاطفية.

حظوظ هذا العام
في الجزء الأول من الحلقة؛ تحدثت الأستاذة جوليا علي، عن الأشخاص الأكثر حظًا هذا العام، حيث قالت إن “مواليد برج وبرج هما الأكثر حظًا هذا العام، وهناك أيضًا برج القوس وبرج الحمل، ويمكن أن يكون من ضمنهم مواليد برج ، ولكن فقط مواليد العشرية الثانية والثالثة”.

وأضافت أن “مواليد برج الحمل لديهم حظ جيد هذا العام، حيث يوجد كوكبان في منزل المشروعات، وبالتالي سيكون لديهم فرص كثيرة للتنمية في أعمالهم والقدرة على الحصول على الدعم في العمل، فهذا العام سيكون لديهم القدرة على الإبداع واستعادة النشاط، أما من ناحية العاطفة، فسيكون لديهم تحسن أعلى في الارتباط والعلاقات العاطفية مقارنةً بالعام الماضي بعد خروج المريخ من برجهم”.

ثم تناولت جوليا، حظوظ برج الثور، سواءً في العمل أو الصداقات أو الحياة الزوجية والشخصية، حيث قارنت بين حظوظهم هذا العام مقارنةً بالعام الماضي، كما تناولت حظوظ برج الجوزاء، حيث قالت إن مواليد هذا البرج سيكون لديهم فرص كثيرة هذا العام، وشرحت كيفية حدوث ذلك من خلال الأبراج.

كما تناولت حظوظ برج السرطان، حيث قالت إن مواليد هذا البرج سوف يستعيدون حظوظهم وقوتهم، وستكون لديهم فرص أفضل لتوطيد علاقاتهم خلال العمل، وكذلك الحب، كما أن لديهم فرص تجارية واقتصادية جيدة جدًا هذا العام، لا سيًما ابتداءً من تاريخ 14 مايو وحتى تاريخ 20 يونيو.

فرص ومصاعب
بالنسبة لحظوظ برج الأسد، أو ملك الأبراج، فسيكون مواليده على موعد مع العمل الجاد، كما تحدثت عن فرصهم في الحب والعلاقات العاطفية والزواج، أما بالنسبة لمواليد برج العذراء، فقالت إن هذا العام بالنسبة لهم سيكون عام الحركة والإنجاز، وسيكون لديهم طاقة ونشاط طوال العام، ولكن نصحتهم بعدم المغامرة أو المخاطرة خلال الفترة ابتداءً من تاريخ 14 مايو وحتى تاريخ 20 يوليو.

أما مواليد برج الميزان فهم الأكثر حظًا هذا العام، حيث سيكون العام الجديد بالنسبة لهم هو عام النجاح والحب، أما مواليد برج العقرب فعليهم الحذر أكثر وعدم التسرع، وأمامهم إنفراجة هائلة خلال الفترة من 14 مايو وحتى 20 يونيو، وخصوصًا لمواليد العشرية الأولى من هذا البرج، لكن في نفس الوقت نصحتهم بأن يتحركوا ماليًا في حدود إمكانياتهم فقط.

أما مواليد برج القوس، فسيكون العام الجديد هو عام السعادة بالنسبة لهم، ونصحتهم بعدم المغامرة ماليًا وعمليًا خلال الفترة من 14 مايو وحتى 20 يونيو، أما بالنسبة للعلاقات العاطفية والزوجية فستكون على ما يرام، باستثناء الفترة سالفة الذكر، التي يجب أن يتعاملوا خلالها بحذر شديد.

أما مواليد برج الجدي فسيكون هذا هو عام التغيير بالنسبة لهم، لكن مطلوب منهم دقة العمل من أجل تحقيق النجاح، أما مواليد برج الدلو فستكون السنة الجديدة أمامهم متناقضة، وطالبتهم بضرورة التركيز لتجاوز العقبات التي ستواجههم، أما مواليد برج الحوت فأمامهم عام ملائم جدًا للنجاح، ولكن بشرط المحافظة على السرية والكتمان.

تجديد الطاقة والسعادة
في الجزء الثاني من الحلقة؛ تحدثت الدكتورة حنان زينال، خبيرة الطاقة والعلاج بالريكي، عن بعض النصائح لتجديد الطاقة والسعادة بداخلنا، والابتعاد عن الكراهية والطاقة السلبية مع بداية العام الجديد، حيث قالت إن “السنة الماضية كانت بمثابة سنة للتجهيز أو الإعداد لمرحلة قادمة جديدة”.

وأضافت أن “” ستظهر بقوة خلال العام الجديد، وستظهر طاقة الأرض والخصوبة وطاقة الأنوثة بشكل كبير للغاية، ودعت الجميع إلى بذل المزيد من الجهد من أجل جني ثمار هذا المجهود خلال الأعوام المقبلة، مؤكدةً أن الحركة الفلكية تشير إلى ذلك بوضوح.

وأشارت زينال إلى العلامات والإشارات المتكررة التي تظهر للبعض من خلال الكون وفي الحياة اليومية، ومدى قدرة الشخص على الاستدلال بها والتركيز فيها، كما أعطت بعض الأمثلة على تلك العلامات، وكيفية الوصول إلى الرسائل الموجودة وراء تلك العلامات.

روشتة للسعادة
ودَعَت الدكتورة زينال إلى ضرورة الدعاء، وعدم الاستهانة بالصلاة والاستغفار، وأكدت على ضرورة توطيد علاقة الإنسان بربه واللجوء إليه بعد كل ذنب وفي كل حين، لأن هذا هو المسار للوصول إلى العلامات ومعرفة ما تحمله من رسائل.

وفي روشتة سريعة لكيفية التخلص من الطاقة السلبية من العام الماضي وبدء العام الجديد بطاقة إيجابية جديدة، قالت زينال إن يوم الشخص يبدأ منذ لحظة استيقاظه على السرير، حيث يبدأ يومه بحمد الله ودعاء الاستيقاظ، ثمّ يبدأ بالتنفس بعمق، ثم يعدد 10 نِعَم من النعم التي أنعم الله بها عليه، ثم يشرب المياه، ويتوضأ ويصلي، مع حمد الله وشكره، ثم يتوكل الشخص على الله ويعقد النية على التخلص من كل المعوقات والأفكار والمشاعر السلبية.

وتحدثت زينال عن الكلمات الأربعة السحرية؛ “أنا أسف، أرجوك سامحني، أنا أحبك، شكرًا”، وطالبت الجميع بأن يعاملوا كل شئ وكل موقف بالمحبة، مع ضرورة حب وتقدير الذات، فلا مشكلة بدون حل، والحلول توجد داخل الشخص وليست خارجه.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين