أخبار أميركامنوعات

تنفيذ تاسع حكم بالإعدام خلال عهد ترامب والتخطيط لتنفيذ 4 أحكام أخرى

نفذت إدارة الرئيس دونالد ترامب، تاسع عملية إعدام اتحادية لها هذا العام، والأولى خلال فترة “البطة العرجاء” الرئاسية منذ 130 عامًا، فيما يجري التخطيط لتنفيذ 4 عمليات إعدام أخرى خلال الفترة المتبقية من حكم ترامب.

وبحسب ما نشرته صحيفة “Politico“؛ فقد تم تنفيذ حكم بالإعدام بحق براندون برنارد، المدان بجريمة قتل قبل 20 عامًا، على الرغم من اعتراضات بعض المحلفين في محاكمته وتوسلهم لإدارة ترامب للعفو عنه.

وشارك برنارد في عام 1999 مع شبان آخرين في اختطاف الزوجين، تود وستايسي بجلي، لإلزامهما على سحب أموال نقدية بالإكراه، كما قاموا بقتل الزوجين وإحراقهما في سيارتهما.

وطالب البعض بتخفيف العقوبة، نظرًا لحسن سلوك برنارد في السجن وقلة نضجه حين قام بارتكاب جريمته، وكان من بين المطالبين بتخفيف حكم الإعدام، بعض أعضاء هيئة المحلفين، شخصيات شهيرة، مثل نجمة تلفزيون الواقع، كيم كارديشيان.

حكم آخر بالإعدام
وتخطط السلطات أيضا لمواصلة سلسلتها من الإعدامات الفيدرالية، عبر إعدام سائق شاحنة في لويزيانا، كان قد اعتدى بشدة على ابنته البالغة من العمر عامين، في عام 2002، قبل أن يقتلها بضربها على رأسها، بحسب ما نشرته شبكة “CBS News“.

القاتل ألفريد بورجوا، يبلغ من العمر 56 عامًا، ولديه معدل ذكاء يضعه في فئة المعوقين عقليًا، وهو ما يجعله غير مؤهل لعقوبة الإعدام بموجب القانون الفيدرالي، طبقًا لما ذكره محاميه.

لكن العديد من محاكم الاستئناف قد خلصت إلى عدم وجود دليل على إعاقة بورجوا، كما أن مواد القانون الجنائي الخاص بالإعاقة الذهنية لا تدعم ادعاءات الفريق القانوني للقاتل.

وسيكون بورجوا هو عاشر سجين فيدرالي محكوم عليه بالإعدام سيتم إعدامه خلال فترة ترامب، منذ استئنافها في يوليو، بعد توقف دام 17 عامًا، كما أنه سيكون ثاني شخص يُعدم هذا الأسبوع في سجن فيدرالي في تير هوت بولاية إنديانا.

كانت السلسلة الأولى من الإعدامات الفيدرالية خلال الصيف لرجال بيض، والتي قال منتقدون إنها محسوبة على ما يبدو لجعلها أقل إثارة للجدل وسط احتجاجات الصيف على التمييز العنصري، لكن أربعة من السجناء الخمسة الذين من المقرر أن يعدموا قبل تنصيب بايدن في 20 يناير، هم من الرجال السود، والخامسة هى امرأة بيضاء ستكون أول سجينة تُعدم من قبل الحكومة الفيدرالية منذ ما يقرب من 6 عقود.

في حال تم تنفيذ عمليات الإعدام الأربعة المتبقية بعد تنفيذ حكم برنارد، سيكون ترامب هو الرئيس الأمريكي الوحيد الذي جرى خلال فترة حكمه أكبر عدد من عمليات الإعدام منذ أكثر من قرن.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين