منوعات

بعد 80 عامًا.. الكشف عن تبديل رضيعين بالخطأ في ويست فيرجينيا

في واقعة غريبة من نوعها؛ اكتشف رجلان من ويست فيرجينيا، أنه قد تم تبديلهما بالخطأ بعد ولادتهما في مستشفى محلي منذ ما يقرب من 80 عامًا، ولم يتم الكشف عن ذلك الخطأ سوى مؤخرًا بفضل اختبارات الـ”DNA”.

الرجلان المسنّان هما “جون ويليام كار” و”جاكي لي سبنسر”، وقد وُلِدَا معا في نفس اليوم، في 29 أغسطس 1942 في مستشفى بمدينة “بيوكانان” في ويست فيرجينيا، لكن العاملين في المستشفى أرسلوا كل فرد منهما مع عائلة الآخر.

وبحسب تقرير لصحيفة “دايلي ميل” البريطانية؛ فإن “كار” و”سبنسر” قررا مقاضاة المستشفى الذي وُلدا به، حيث يتهمان إدارة المستشفى بالإهمال وخرق الواجب المهني، وبالفعل قاما برفع دعوى قضائية مشتركة، بعد أن أظهرت اختبارات للحمض النووي عدم وجود تطابق جيني لـ”كار” و”سبنسر” مع العائلة التي قامت بتربية كل منهما، في حين كان هناك تطابق بين كل منهما مع عائلة الآخر، وهو ما أكده الرجلان في الدعوى التي تقدما بها.

بحسب “تشارلز كروكس”، محامي المدعين، فإن “سبنسر” أمضى سنوات طويلة في البحث عن الرجل الذي كان اسمه مدرجًا في شهادة ميلاده باعتباره والده “شيرلي سبنسر”، وقد قيل له إن الأخير تخلى عن والدته قبيل ولادته.

في سنّ 11 عامًا، أعطته والدته صورة قديمة لمن كان يظن أنه والده، وأخبرته ببعض البيانات الخاصة به، ليبدأ لاحقًا رحلة بحث طويلة استمرت لعقود، إلى أن تمكن من التوصل إلى أقارب والده المزعوم عن طريق الإنترنت.

حينها قرر إجراء تحليل “DNA” لتبين عدم وجود صلة قرابة معه، كما أظهر تحليل “DNA” آخر أنه لا ينتسب من الأساس إلى العائلة التي نشأ فيها وكان يظن أنها عائلته الحقيقية.

لتبدأ رحلة بحث ومعاناة جديدة، حتى أظهرت تحاليل الحمض النووي “DNA” وجود قرابة بينه وبين عائلة “كار”، لكن المحامي لم يوضح كيفية حدوث هذه المصادفة.

إذ اكتشف “سبنسر”، وهو في السبعينات من عمره، وبعد إجراء مزيد من البحث، أن “كار” وُلِدَ أيضا في نفس يوم ولادته وفي نفس المستشفى، وبعد تواصله معه وإجراء الاختبارات، تبين من خلال التحليل أن “كار” ينتسب إلى العائلة التي نشأ فيها “سبنسر”.

وقد صُدِمَ “كار” بعد اكتشافه هذه المفاجأة التي لا تُصدق، فيما كُلّلَت بالنجاح رحلة البحث التي بدأها “سبنسر” قبل عقود من الزمن بحثًا عن عائلته الحقيقية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين