منوعات

بسبب نقص المرضى.. انتكاسة في إنتاج لقاح ياباني فعّال ضد كورونا

في انتكاسة جديدة لمساعي شركة “فوجي فيلم هولدنجز” اليابانية لإنتاج لقاح فعّال لعلاج مرضى فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19″، أعلنت الشركة أن أبحاثها على عقار أفيجان كعلاج محتمل للفيروس القاتل ربما ستمتد حتى يوليو المقبل، والسبب هو نقص المرضى!

وفي إطار رده على تقرير لصحيفة “نيكي” الاقتصادية اليابانية واسعة الانتشار، زعمت فيه الصحيفة تأجيل الموافقة على ذلك العقار لما بعد شهر يوليو؛ قال متحدث باسم الشركة: “هناك احتمال أن تستمر التجارب السريرية حتى نهاية يوليو”، ملمّحًا إلى أن السبب هو نقص المرضى الذين يتعين إجراء التجارب السريرية عليهم.

يأتي ذلك بعدما فقدت حكومة رئيس الوزراء “شينزو آبي” الأمل في الحصول على موافقة على العقار بنهاية مايو الماضي، إذ كان الهدف المنشود هو إكمال التجارب السريرية خلال شهر يونيو الجاري، لكن هذا قد بات مستحيلًا.

الباحثون اليابانيون لم يتمكنوا من الحصول سوى على 70% من المرضى اللازمين للتجارب، ولأن الحصول على النتائج يستغرق 28 يومًا، فسوف تستمر العملية حتى نهاية يوليو على أقرب تقدير.

وأضاف المتحدث باسم الشركة إن “فوجي فيلم لن تعلن عن التفاصيل الكاملة المتعلقة بالتجارب السريرية الآن، لكن عدد المؤسسات الطبية التي تتعاون معنا في هذه التجارب قد زاد عن ذي قبل”، وتابع: “نأمل أن ننتهي من التجارب السريرية في أسرع وقت ممكن”.

جديرٌ بالذكر؛ فإن شركات الأدوية في مختلف أنحاء العالم تسابق الزمن لإنتاج لقاح لفيروس كورونا المستجد، الذي أصاب أكثر من 7 ملايين شخص على مستوى العالم، في حين أودى بحياة أكثر من 400 ألف.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين