أميركا بالعربيمنوعات

بالصور | يخت “فريد من نوعه” للملياردير الأمريكي بيل جيتس

الملياردير الأمريكي بيل جيتس (64 عاما) تبلغ ثروته 118 مليار دولار ليصنف كثاني أغنى رجال العالم. ويهوى جيتس السفر في الإجازات على متن اليخوت، لكنه لم يمتلك يختا خاصا به في السابق.

ويستأجر الملياردير في العادة يخوتا للاستخدام الخاص، إذ كان يمضي عطلة قبالة ساحل  جزيرة سردينيا الإيطالية  على متن يخت بقيمة 330 مليون دولار.

ولكن تغير الوضع الآن بعدما قرر أحد أغنى رجال العالم اقتناء يخت فريد من نوعه وهو “أكوا”، أول يخت فاخر في العالم يعمل بالهيدروجين، مقابل مبلغ ضخم جدا.

وأفردت الصحف والمجلات العالمية مساحات واسعة للحديث عن جمال اليخت الجديد ومكوناته وأساليب الترفيه المزود بها.



ونشرت مجلة “فوربس” الأمريكية صورا مذهلة لليخت من الخارج والداخل كما قالت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية إنه من المعتقد أن جيتس، مؤسس شركة “مايكروسوفت” دفع 645 مليون دولار لشراء اليخت “أكوا” .



وأفادت صحيفة “الجارديان” بأن اليخت الذي يبلغ طوله 112 مترا  عرض ي للمرة الأولى في معرض موناكو لليخوت العام الماضي، عندما قدمته شركة “سينوت” الهولندية.

وأصبح جيتس بذلك أول شخص يقتني اليخت الفاخر الجديد في العالم، والذي يضم حوض سباحة دون حواف، ومهبط للطائرات، ومنتجع صحي، وصالة رياضية كما توفر النوافذ الممتدة على طوله إطلالات رائعة وإضاءة طبيعية ساحرة.

اليخت الاستثنائي يحتوي على 5 طوابق ومساحة لاستيعاب  14 ضيفا و 31 من أفراد الطاقم. كما يتميز القارب الضخم بأنه  صديق  للبيئة إذ تتيح الأوعية النارية التي تعمل بالوقود الهلامي الإبقاء على دفئ المكان في الخارج، دون الحاجة إلى حرق الخشب أو الفحم.

ويضم اليخت العملاق خزانين بسعة 28 طن، يتم تبريدهما بدرجة -253 مئوية، ومملوئين بالهيدروجين السائل، الذي يولد الطاقة لمحركي اليخت. ومن المنتظر أن يتمكن اليخت من السفر من لندن إلى نيويورك، من دون أن يحتاج إلى التزود بالوقود.

يشار إلى أنه من غير المرجح أن ينطلق اليخت الجديد إلى البحار قبل 4 أعوام ليستمتع به أحد أغنى الرجال على سطح الكرة الأرضية.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين