منوعات

انتحار ممرضة إيطالية مصابة بـ”كورونا” لهذا السبب!

تواجه إيطاليا وضعًا كارثيًا، وبصفة خاصة بالنسبة للقطاع الطبي والعاملين فيه من أطباء وأطقم تمريض، حيث أصيب أكثر من 2600 طبيب وممرض بـ”كورونا”، وهو ما يزيد على 8% من إجمالي الحالات المصابة بالفيروس المستجد في البلاد.

وشهد القطاع الطبي في إيطاليا حادثة غريبة ومحزنة، حيث دفع الشعور بالذنب ممرضة إيطالية إلى الانتحار، بعدما علمت أنها أصيبت بالفيروس المستجد، حيث اعتقدت أنها نقلت الفيروس إلى آخرين خلال عملها في مستشفى بمنطقة لومباردي، التي تعدّ بؤرة انتشار الوباء في إيطاليا.

ووفقًا للاتحاد الوطني للممرضات في إيطاليا، فقد كانت “دانييلا تريزي”، التي تبلغ من العمر 34 عامًا، تعمل في وحدة العناية المركزة بمستشفى “سان جيراردو” في مدينة مونزا بمنطقة لومباردي، منذ 6 أسابيع.

وقد عانت من الإجهاد بعد العمل لفترات طويلة، ولكنها أُوقِفَت عن العمل منذ 10 مارس، بعدما أثبتت التحاليل إصابتها بالفيروس، وهو ما جعلها تصبح قلقة للغاية خشية أن تكون قد نقلت الفيروس لآخرين.

وأعرب الاتحاد الوطني للممرضات بإيطاليا عن “ألمه وخوفه بعد انتحار الزميلة الشابة”، خاصةً في ظل الظروف الراهنة التي تعاني بسببها البلاد.

يُذكر أن عدد الوفيات الناجم عن كورونا في إيطاليا قد تجاوز بالفعل عدد الوفيات في الصين، التي خرج منها الفيروس، وتعاني إيطاليا من نقص حاد في الإجراءات والمعدات الموجودة لتوفير الحماية لطواقم الأطباء والتمريض.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين