منوعات

الولايات المتحدة تسجل براءة الاختراع رقم 10 مليون في تاريخها

صدرت في اليوم الثلاثاء 19 يونيو / حزيران براءة الاختراع رقم 10 مليون.

وصاحبة براءة الاختراع شركة رايثون المتخصصة في أنظمة الدفاع عن جهاز مسح ضوئي يمكن استخدامه على كل شيء من المركبات إلى أجهزة التصوير الطبي.

وأصدر البراءة ، وهو وكالة في وزارة التجارة الأميركية مهمتها إصدار براءات الاختراع للمخترعين والشركات وتسجيل العلامات التجارية للمنتج وتحديد الملكية الفكرية.

والمكتب فريد من نوعه من بين الوكالات الفيدرالية الأميركية لأنه يمول فقط من الرسوم المحصلة من المستخدمين وليس من أموال دافعي الضرائب.

وتعد شركات آبل وميكروسوفت وإنتيل وجوجل وسامسونج من بين أكثر 15 شركة حصلت على براءات اختراع الولايات المتحدة.

وصدرت أول قبل 228 عاما بتوقيع وبالتحديد في 31 حزيران/ يوليو 1790 وكانت آنذاك لصامويل هوبكنز بعد اكتشافه عملية صنع البوتاس وهو عنصر يستخدم في الأسمدة.

ومن بين أبرز براءات الاختراع التي أصدرها المكتب:

براءة اختراع منحت لتوماس أديسون في عام 1880 لاختراعه أول مصباح كهربائي قابل للتجديد.

ووفقا للموقع الرسمي لمكتب براءات الاختراع الأميركي فإن إديسون هو المخترع أو المخترع المشترك لأكثر من 1000 إبداع أميركي.

وأيضا براءة اختراع لصموئيل مورس في عام 1840 لاكتشافه جهاز التلغراف الذي يسمح بإرسال الرسائل لمسافات طويلة.

في عام 1849 منح المكتب الرئيس الأميركي أبراهام لنكن براءة اختراع لاكتشافه طريقة تعويم السفن، وبذلك أصبح الرئيس الوحيد للولايات المتحدة الذي يحمل براءة اختراع.

في عام 1891 منح المكتب براءة اختراع لسيث ويلر لاختراعه حامل ورق الحمامات.

في عام 1906 ويلبر و أورفيل رايت تسلما براءة اختراع أميركية لصناعتهما محركات الطائرات وهو اختراع غير مسار التاريخ البشري إلى الأبد.

في عام 1970 تسلم دوغلاس إنجلبارت براءة اختراع لصناعته فأر الكومبيوتر (الماوس).

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين