منوعات

القمر العملاق يظهر من جديد في يناير القادم

واشنطن – توقعت للفضاء تكرار ظهور مرة أخرى في الأول من يناير/ كانون الثاني وأيضا في آخره.

وكان القمر ظهر عملاقا الأحد، في ظاهرة لا تتكرر كثيرا، وذلك عندما يكون القمر في أقرب نقطة من الأرض في مداره، فيبدو أكبر حجما بنسبة 7 في المئة ويزداد نوره بنسبة 15 في المئة، ولا يظهر الفارق جليا للناظرين بالعين المجردة.

وذكرت بعض وسائل إعلام أن القمر اقترب في ديسمبر/ كانون الأول العام الماضي إلى أقرب نقطة من الأرض منذ 1948، ولن يصل إلى تلك النقطة إلا يوم 25 نوفمبر/ تشرين الثاني 2034.

ويطلق على القمر العملاق في ديسمبر/ كانون الأول اسم لأنه يضيء ليالي الشتاء لفترة أطول من ليالي الفصول الأخرى.

وقال ماسي من الجمعية الملكية لعلم الفلك “أجمل المناظر تكون خلال طلوع القمر وغيابه وذلك بسبب خدعة بصرية، تسمى الخدعة القمرية، تجعله يبدو أكبر من المعتاد عندما يكون في الأفق”.

وأضاف ماسي “أنها ظاهرة جميلة للرؤية، ولكن لا تتوقعوا أن تروا قمرا ضخما، فهو سيبدو أكبر قليلا ولكن ليس خمس مرات”.

ولا يدور القمر حول الأرض في شكل دائري، لذلك يتغير بعده عن الأرض وفق مداره، وتتغير المسافة بينهما أيضا بفعل دوران الأرض حول الشمس.

يذكر أن كل شهر من السنة يطلق على القمر عدة أسماء، كما يلي:

اسم قمر الذئب على يناير/ كانون الثاني، سمي بهذا الاسم بسبب صوت الذئاب التي كانت تسمع بكثرة خارج قرى الأمريكيين الأصليين في شهر يناير، وقد وقعت هذه الظاهرة في 12 يناير في تمام الساعة 11.33 صباحًا.

واسم قمر الثلج على فبراير/ شباط، يعرف هذا الشهر بطقسه الجليدي في أمريكا الشمالية، ووقعت هذه الظاهرة في 11 من فبراير في تمام الساعة 12.32 صباحًا.

واسم قمر الدورة على مارس/ أذار، عندما تبدأ درجة الحرارة الارتفاع بشكل معتدل، حينها يذوب الجليد وتبدأ ديدان الأرض بتدوير رؤوسها.

واسم القمر الوردي على إبريل/ نيسان، يصبح الطقس أكثر دفئًا والزهور تتفتح، واستمد اسم القمر من عشب الطحالب الوردية، أو نبات القبس الوردي، ووقعت هذه الظاهرة في 11 إبريل في تمام الساعة 7.08 صباحًا.

واسم قمر الورود على مايو/ أيار، تحدث هذه الظاهرة حينما تتفتح الزهور بشكل كامل، ووقعت هذه الظاهرة في 10 مايو في 10.42 مساءً.

وقمر على يونيو/ حزيران، عرف البدر التام لشهر يونيو تقليديا باسم قمر الفراولة أو قمر الورد نسبة إلى موسم الفراولة، ووقع في 9 يونيو الساعة 2.09 مساءً.

واسم قمر الغزال على يوليو/ تموز، وقعت هذه الظاهرة في 9 يوليو تمام الساعة 5:06 صباحًا.

واسم القمر الأحمر على أغسطس/ آب، الظاهرة ستبدأ الساعة السابعة و10 مساءً وتبلغ ذروتها عند تمام الساعة الثانية و12 فجرا.

واسم قمر الحصاد على سبتمبر/ أيلول، أعطي الاسم لقمر سبتمبر بهذا الاسم من قبل الأمريكيين الأصليين لأنه كان ملحوظا عندما كان من المفترض أن تحصد الذرة، ويمكن أن تقع الظاهرة في 6 سبتمبر في تمام الساعة 8.02 صباحًا.

واسم قمر الصياد على أكتوبر/ تشرين الأول، يسهل في هذا الشهر عملية الاصطياد، حيث يتم رصد الحيوانات بسهولة أكبر، ويمكن أن تقع هذه الظاهرة في 5 أكتوبر في الساعة 7.40 مساء.

واسم قمر القندس على نوفمبر/ تشرين الثاني، في هذا الشهر تكون القنادس مشغولة بتجهيز نفسها لفصل الشتاء، فتكثر وتنتشر.

واسم قمر الليلة الطويلة على ديسمبر/ كانون الأول، ويسمى هذا القمر في بعض الأحيان القمر البارد، إذ إن ليالي الشتاء أطول، والقمر يقضي المزيد من الوقت فوق الأفق مقابل الشمس المنخفضة، وتحدث هذه الواقعة في 3 ديسمبر في تمام الساعة 3.46 مساءً.

المصدر: وسائل إعلام

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين