منوعات

التحاليل تؤكد عدم إصابة بابا الفاتيكان بفيروس كورونا

قالت صحيفة (إل ميساجيرو) الإيطالية في تقرير لها اليوم الثلاثاء إن البابا فرنسيس، بابا الفاتيكان، أجرى تحاليل أثبتت عدم إصابته بفيروس كورونا كورونا المستجد.

وأكدت الصحيفة أن نتائج التحاليل جاءت سلبية. وأضافت “إنها وعكة بسيطة”.

ويأتي تقرير الصحيفة بعد شائعات حول احتمالية إصابة البابا فرنسيس، بفيروس كورونا، بعدما ألغى بابا الفاتيكان اعتكافا للصوم لأول مرة في تاريخه البابوي بسبب إصابته بنزلة برد.

وقد بدا الباب مصابا بنزلة برد في لقاء جماهيري الأربعاء الماضي وتحدث بصوت مبحوح، وسعل خلال قداس في نفس اليوم في كنيسة في روما وكان هذا آخر ظهور له خارج الفاتيكان. وألغى البابا أيضا زيارة إلى كاتدرائية بروما يوم الخميس الماضي.

ويأتي مرض البابا البالغ من العمر 83 عاما،  في وقت تكافح فيه إيطاليا أكثر الدول الأوروبية تضررا، تفشيا لفيروس كورونا القادم من الصين.

وارتفع عدد الوفيات بسبب كورونا في البلاد إلى 52 أمس الاثنين كما قفز  إجمالي عدد حالات الإصابة المؤكدة ليتجاوز الألفين.

وظهر الفيروس في إيطاليا قبل عشرة أيام ويتركز بالأساس في عدد محدود من المناطق في شمال البلاد لكن التقارير أشارت إلى حالات معزولة في مناطق أخرى كثيرة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين