أخبار أميركامنوعات

إصابة 7 أشخاص خلال إطلاق نار عشوائي في ميامي

لا يزال مسلسل إطلاق النار مستمرًا في مختلف أرجاء البلاد، حيث أصيب 7 أشخاص إثر إطلاق نار في الجزء الشمالي الشرقي من ميامي بولاية فلوريدا، حيث جرى إطلاق النار من سيارة مارة في الشارع خارج ساحة للحفلات.

ووفقا لما نشرته صحيفة “ميامي هيرالد“؛ فقد تم نقل جميع الضحايا إلى المستشفى، فيما لم يتم تحديد المسؤولين عن إطلاق النار.

وقالت الشرطة إن أصدقاء أو معارف نقلوا معظم الضحايا إلى المستشفيات المحلية، ومازال أحدهم في حالة خطيرة بينما أصيب الستة الآخرون بجروح طفيفة، وقالت كيارا ديلفا، ضابطة شرطة ميامي والمتحدثة باسمها، إن الشرطة تلقت تنبيهًا بشأن إطلاق النار الجماعي بواسطة جهاز مراقبة إلكتروني يُعرف باسم ShotSpotter، ينقل أصوات إطلاق النار إلى الشرطة.

وعندما وصلت الشرطة وجدت الضحايا منتشرين بالقرب من شمال غرب شارع 20 والمحكمة الأولى، وقالت ديلفا إن الشرطة حددت أن مطلق النار أطلق عشرات الطلقات من سيارة.

وواصلت السلطات، حتى صباح اليوم السبت، التحقيق في مكان الحادث وجمع أدلة الطب الشرعي، وشوهدت أكثر من 30 علامة صفراء في الشارع تشير إلى عدد أغلفة القذائف، كما عثرت الشرطة على نوعين مختلفين على الأقل من الأغلفة، ولم يتضح على الفور نوع الاسلحة التي استخدمت.

وقالت ديلفا إن 6 من الضحايا نقلوا إلى مستشفى جاكسون ميموريال، فيما ذهب السابع إلى مستشفى جامعة ميامي، وظل مطلق النار طليقًا، ووفقًا لمصدر إنفاذ القانون المطلع على الحادث، ربما تم استهداف شخص أو شخصين من أطلق النار، على ما يبدو.

وقال شهود عيان لشبكة WSVN أنه بدا وكأنه إطلاق نار من سيارة مسرعة وأنه سمع دوي عشرات من دوي إطلاق النار، وقال أحد الشهود الأخرين للمحطة: “أتذكر أنها كانت مجرد بندقية ودخان يتصاعد، وأظن أن ذلك قد حدث من النافذة الخلفية، لأنه كان في مؤخرة السيارة”.

وسمع الأشخاص الذين كانوا بالقرب من مكان الحادث 60 رصاصة على الأقل، وقال آخرون إن الأعيرة النارية أطلقت من نافذة سيارة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين