أخبار أميركاأميركا بالعربيمنوعات

أمريكي يقتل زوجته ويدّعي وفاتها بسبب كورونا

ترجمة: مروة مقبول

أفادت شرطة ولاية فلوريدا أنه تم توجيه الاتهام لرجل قتل زوجته التي انفصل عنها منذ شهر فبراير الماضي، وحاول اخفاء جريمته بأن ادّعى أنها توفيت نتيجة إصابتها بفيروس كورونا.

وأفادت شبكة (WPEC) المحلية أن أصدقاء الزوجة المختفية، جريتشين أنتوني (51 سنة)، هم من أثاروا الشبهات حول اختفائها، وذلك بعد تلقيهم رسائل نصية في أواخر مارس الماضي تفيد بأنها في “حالة خطيرة” وعلى “فراش الموت” بسبب إصابتها بفيروس (COVID-19).

لكن تحقيقات الشرطة أثبتت أن السيدة أنتوني لم تتلق العلاج في أي مستشفى محلي، ولم تقدم أي مطالبات للعلاج وفقًا لبرنامج التأمين الصحي التابعة له. وبذلك انتقل انتباه الشرطة إلى زوجها ديفيد أنتوني، البالغ من العمر 48 عامًا، والذي انفصل عنها في فبراير الماضي.

وكانت جارة الزوجين قد أفادت أنها سمعت “صرخة مدوّية” تخرج من منزل السيدة أنتوني، ثم صوت سيدة تتوسل، بحسب شبكة CBS12.

وقالت شرطة الولاية، في بيان نشر على فيسبوك، إن كل الأدلة تفيد بأن الزوج ديفيد أنتوني هو المسؤول عن اختفاء الزوجة وقتلها.

تم القبض على الزوج بولاية نيومكسيكو في 31 مارس، أي بعد 10 أيام من قتله لزوجته، وتم اتهامه بارتكاب جرائم قتل وخطف من الدرجة الثانية، وهو في انتظار تسليمه إلى مقاطعة بالم بيتش بولاية فلوريدا.

ووفقًا لتقارير الشرطة، لم يتم العثور على جثة الزوجة جريتشين حتى الآن.

Husband accused of murdering wife pretended she was on coronavirus deathbed

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين