منوعات

آبل تطرح 4 هواتف iPhone جديدة.. ما هي التوقعات؟

بعد أسابيع من التأخير بسبب اضطرابات تعلن شركة اليوم عن النسخة 12 من الجديدة، والتي يترقبها العالم كله للتعرف على ما ستتضمنه من مميزات، والأهم كم سيكون سعرها.

وفي ظل هذا الترقب لم تنظر المواقع المتخصصة في أخبار التكنولوجيا حتى يتم الإعلان الرسمي عن جديد آبل، وقامت بتسريب بعض المعلومات عن هواتف   المرتقبة.

أبرز هذه التسريبات جاءت مدونة Evan Blass  والتي تشتهر بدقة تسريباتها، والتي نقلت المواقع عنها أن آبل ستطرح 4 هواتف جديدة هي “iPhone  12 Mini، iPhone 12 Pro ، iPhone  12 و iPhone  12 Pro Max “.

وتعد هذه هي المرة الأولى التي تطلق فيها آبل 4 هواتف ذكية دفعة واحدة في عام واحد.

مميزات جديدة

ووفقًا لموقع “الحرة” سيكون هاتف Mini الجديد أصغر هذه الهواتف بقياس شاشة يبلغ 5.4 بوصة، بينما سيأتي iPhone  12 بشاشة 6.1 بوصة، وiPhone  12 Pro بشاشة 6.1 بوصة، في حين سيكون هاتف iPhone 12 Pro Max بشاشة 6.7 بوصة.

وسيأتي هاتف iPhone  12 Pro مع مواصفات أعلى من بينها عدسة “تليفوتو” متطورة وإمكانية تقريب ميكانيكية Optical  Zoom تصل إلى 4 أضعاف، ومتحسس Lidar الجديد لقياس “عمق الميدان” خلال التصوير.

في حين سيحمل هاتف iPhone 12 Pro Max عدسة قابلة للتقريب الميكانيكي حتى 5 أضعاف.

وستحمل الهواتف الأربعة ألوانًا جديدة مثل “ظل جديد من اللون الأزرق” لاستبدال لون “أخضر منتصف الليل” الذي لاقى الكثير من الرواج في هواتف آيفون التي أطلقت العام الماضي.

وتظهر بعض الصور المسربة أن هاتف iPhone 12 و iPhone 12 Mini متوفران باللون الأسود والأزرق والأخضر والأحمر والأبيض. فيما سيكون iPhone 12 Pro وiPhone 12 Pro Max متاحين باللون الأزرق والذهبي والجرافيت والفضي.

الأسعار

أما عن الأسعار فالمعلومات المسربة تقول إن أسعار الإصدارات الجديدة ستتراوح بين 699 دولارا لهاتف Mini و799 دولارا لهاتف iPhone  12 ، و999 دولار لهاتف iPhone  12 Pro، أما هاتف iPhone 12 Pro Max فيبدأ سعره من 1099 دولارا.

ووفقًا لشبكة (CNN) فقد كانت آبل قد التزمت بـ3 أنواع من الهواتف التي أطلقت في السنوات الأخيرة، مع هاتف أساسي واحد وهاتفين أغلى ثمناً مع كاميرات أكثر وشاشات عرض أفضل.

ولكن هذه المرة، قد يساعد نموذج رابع أكثر أساسية مع شاشة أصغر، باسم “آيفون ميني 12” بحسب التسريبات، في استهداف المستهلكين الأكثر اهتماماً بالسعر.

وقد اعتمدت آيفون في حملة الإعلان عن الهواتف الجديدة عبارة “مرحباً بالسرعة”، كإشارة إلى إمكانية اتصال الهاتف الجديد بشبكة التي يتم طرحها حالياً من قبل شركات الاتصالات في الولايات المتحدة وخارجها.

وقد تستخدم آبل ميزة الجيل الخامس لتبرير سعر أعلى بقليل لجهاز آيفون 12، ولكن التوقعات لإطلاق 4 أنواع مختلفة من الهاتف بدلاً من 3 قد تعني أيضاً توفر خيارات أكثر بأسعار معقولة أكثر.

تحدي الجيل الخامس

لكن صحيفة “وول ستريت جورنال” أكدت أن شركة آبل تواجه تحديًا كبيرًا، يتمثل في نجاح تقنية الجيل الخامس () في هواتفها الجديدة، وهي التقنية التي تعمل نظريًا بسرعة أكبر بما يصل إلى 10 إلى 20 مرة من شبكات الحالية.

لكن هذه السرعات الهائلة الموعودة لن تتحقق بالنسبة لمعظم الناس، وربما يستغرق الأمر سنوات حتى يحدث ذلك.

والسبب في ذلك أنه لا توجد تغطية للجيل الخامس في كامل الولايات المتحدة بما فيها المدن الكبيرة، حيث تعد التغطية لهذه التقنية في الولايات المتحدة محدودة، مع استحواذ على معظم عمليات تطوير تقنية الجيل الخامس.

وبالتالي لن تفرط آبل في وعودها لمستخدميها فيما يتعلق بالمميزات التي يمكن أن توفرها لهم هواتفها من خلال هذه التقنية، لأن من يشتري الهاتف لن ينتظر 3 أو 4 سنوات حتى يتمكن من الاستفادة من إمكانياته، وفقًا لـ”رويترز“.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين