هجرة

ترامب: سنرسل 15 ألف جندي لحدودنا الجنوبية لمنع تدفق المهاجرين

أعلن الأربعاء أنه سيرسل نحو 15 ألف جندي الى الحدود الجنوبية مع المكسيك، في محاولة لمنع تدفق إلى .

و شدد ترامب على أن بلاده لن تسمح لقافلة المهاجرين القادمين من دول ، بدخول الولايات المتحدة.

وقال “لذلك سنرسل ما بين 10 آلاف إلى 15 ألف جندي إلى ، هذا إلى جانب قوات مراقبة الحدود، ووحدات الجمارك وحماية الحدود.لن يدخل أحد من حدودنا”.

وأوضح أن بلاده تفكر جديا في قطع مساعداتها لبلدان أمريكا اللاتينية التي سمحت بتجمع قافلة المهاجرين المذكورة، والتحرك صوب الولايات المتحدة.

وذكرمسؤول رفيع في وزارة الدفاع الأميركية للصحفيين مساء الأربعاء، أن الإدارة تتجه إلى احتمال تعزيز تواجد القوات المسلحة الأميركية على الحدود مع المكسيك للتصدي لموجة المهاجرين غير الشرعيين في أي لحظة.

وأضاف المسؤول،أنها ستكون المرة الأولى التي سينتشر فيها عدد كبير من القوات المسلحة الأميركية يقدر بنحو 15 ألف عنصر لحماية الحدود الأميركية الجنوبية، وهي المهمة الموكلة أساسا إلى الوكالات الفيدرالية الأميركية التابعة لوزارتي الأمن الوطني والداخلي.

من جانبها قررت وزارة الدفاع الأمريكية، الثلاثاء، إرسال أكثر من 5200 جندي إلى الحدود مع المكسيك للمساعدة في وقف تدفق آلاف المهاجرين من أمريكا الوسطى بطريقة غبر شرعية إلى الولايات المتحدة.

كما سيرسل أيضا شرطة عسكرية و3 مروحيات تحمل أجهزة استشعار متطورة وأجهزة رؤية ليلية.

وقال للصحافيين “بحلول نهاية الأسبوع سننشر أكثر من 5200 جندي بكامل أسلحتهم على الحدود الجنوبية الغربية”.

وصرح بأن هذه القوة ستركّز على “تشديد الحماية” على المعابر الحدودية والمناطق المحيطة بها، بالاضافة الى ما تقوم به وحدات الهندسة من بناء سياجات مؤقتة.

وتمثل هذه الخطوة تعبئة عسكرية كبيرة على طول الحدود حيث يتواجد حاليا 2000 جندي من أفراد الحرس الوطني لمؤازرة حرس الحدود.

ويشير هذا الانتشار الكبير للجنود إلى زيادة حادة تفوق التقديرات الأولية الأسبوع الماضي عندما أعلن مسؤولون أميركيون ان 800 جندي سيتجهون جنوبا.

وبحسب “فرانس برس”، هذا يعني أنه في غضون أيام سيكون للجيش الأمريكي على الحدود الجنوبية 3 أضعاف عدد قواته التي تقاتل تنظيم “داعش” في سوريا.

ووصف مفوض الجمارك وحماية الحدود الأميركية كيفن مكالينان الوضع على طول الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك بأنه “أزمة أمنية وإنسانية”، وقال إن حرس الحدود خلال الأسابيع الثلاثة الماضية كانوا يعتقلون نحو 1900 متسلل يوميا وهم يحاولون العبور بشكل غير قانوني.

يذكر أن ترامب كتب على حسابه في “تويتر”، في وقت سابق من الاثنين، مخاطبا المهاجرين في القافلة “أرجوكم عودوا، لن يسمح لكم بدخول الولايات المتحدة إلا بشكل قانوني. هذا غزو لبلادنا والجيش بانتظاركم

واحتشد الآلاف من المهاجرين، أغلبهم من هندوراس، في مدينة تاباتشولا الحدودية المكسيكية في مطلع الأسبوع الماضي بعدما وصولهم سيرا على الأقدام من حدود غواتيمالا في تحد لتهديدات ترامب بغلق الحدود بين الولايات المتحدة والمكسيك إذا تقدموا، وكذلك تحذيرات من الحكومة المكسيكية.

وتشير تقديرات الأمم المتحدة إلى أن قرابة 7000 شخص انضموا إلى قافلة المهاجرين منذ أن انطلقت من سان بيدرو سولا في هندوراس في 13 تشرين الأول/أكتوبر.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين