أميركا بالعربيهجرة

دائرة خدمات الهجرة تستقبل المهاجرين لإجراء القياسات الحيوية

ترجمة: مروة مقبول

أعلنت سلطات الهجرة الأمريكية هذا الأسبوع، ولأول مرة منذ تفشي الجائحة، تحديثًا لخدماتها في مراكز دعم الطلبات المحلية (ASC)، وإعادة تحديد المواعيد لجمع “” من المتقدمين للحصول على الجنسية الأمريكية أو من يرغبون في تعديل الحالة أو الحصول على أي من المزايا الأخرى.

وبحسب صحيفة Miami Herald، هناك أكثر من مليون مهاجر في الولايات المتحدة ينتظرون موعد خدمات “القياسات الحيوية” لتقديم بصماتهم وصورهم، بعد أن تم إلغاء الخدمات الشخصية في مكاتب دائرة منذ مارس الماضي بسبب جائحة فيروس .

كما شهد ما يقرب من 280 ألف مهاجر إلغاء مواعيدهم بين مارس ويونيو، و قالت وكالة وزارة الأمن الداخلي إن ما يقرب من 1.3 مليون طلب للحصول على مزايا الهجرة ينتظرون التعيينات البيومترية اعتبارًا من منتصف ديسمبر.

وقالت الوكالة: “بدأت دائرة خدمات المواطنة والهجرة الأمريكية (USCIS) إعادة الفتح التدريجي لمكاتب الخدمة في يوليو، بعد أن قمنا بتركيب حواجز واقية وطبقنا إجراءات التباعد الاجتماعي المناسبة عبر 132 موقعًا”. وأوضحت أن عادةً ما يستغرق الإجراء من 15 إلى 20 دقيقة.

ومع ذلك، أشارت الوكالة الفيدرالية إلى أنها ربما تلجأ إلى إعادة استخدام البيانات الحيوية التي تم تسجيلها مسبقًا نظرًا لهذه التحديات، وبالتالي سيتمكن بعض المهاجرين من تخطي موعد القياسات الحيوية. وأوضحت أنها، في هذه الحالة، ستقوم بارسال إشعارًا بالبريد يحتوي على النموذج I-797 إلى مقدم الطلب يفيد بأنه غير مطالب بتقديم تلك البيانات.

أما بالنسبة لباقي الطلبات، فتقول وكالة الهجرة أنه سيتم جدولة المواعيد بناءً على تحديد أولويات الخدمات مع مراعاة أوقات المعالجة.

وأفادت الصحيفة بأن تلك المعلومات الحيوية يتم إرسالها لاحقًا إلى وكالات إنفاذ القانون لعمل الفحوصات الجنائية والأمنية. كما تعتبر القياسات الحيوية أيضًا إحدى الخطوات العشر للمقيمين الدائمين بشكل قانوني وحاملي للحصول على الجنسية الأمريكية.

للاطلاع على الرابط الأصلي اضغط هنا

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين