هجرة

ترامب ينهي حصانة المهاجرات الحوامل ضد الاحتجاز

منظمات حقوق الإنسان: احتجاز الحوامل يظهر قسوة إدارة ترامب تجاه المهاجرين غير الشرعيين

ترجمة: مروة مقبول

تعمل إدارة ترامب على تعديل بروتوكول سابق يعفي المهاجرات الحوامل من الاحتجاز للترحيل. وكانت وزارة الأمن الداخلي قد أصدرت توجيهات عام 2016 تقضي بألا تقوم سلطات إنفاذ القانون بشأن الهجرة والجمارك (ICE) باحتجاز النساء الحوامل، ما لم توجد ظروف استثنائية.

ووفقا لما نقلته صحيفة “ذا هيل” عن التعديل الأخير، فانه ستتم الآن معاملة النساء الحوامل مثل أي مهاجر آخر يُشتبه في أنه موجود في بشكل غير قانوني.

وقال بريد إلكتروني داخلي يصف هذا التحول، إن التغيير يهدف إلى التوافق بشكل أفضل مع أمر تنفيذي خاص بالهجرة وقعه الرئيس ترامب بعد وقت قصير من قيامه بأداء اليمين العام الماضي.

وأدى هذا الأمر التنفيذي، الذي تم توقيعه في يناير عام 2017، إلى توسيع نطاق وصف الأشخاص الذين يمكن اعتبارهم أولوية، ليتم (استبعادهم) من الولايات المتحدة من خلال الترحيل.

وأعربت منظمات حقوق الإنسان عن قلقها تجاه السياسة الجديدة لإدارة الهجرة ICE، قائلة إنها تُظهر نمطًا من قسوة إدارة الرئيس ترامب تجاه المهاجرين والنساء غير الشرعيين.

وقالت فيكتوريا لوبيز، وهي محامية كبيرة في الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية، في بيان: “إن هذه السياسة الجديدة تفضح سياسة الاحتجاز والترحيل التي ينتهجها ترامب، عن طريق تعريض حياة النساء الحوامل المهاجرات للخطر”.

وأضافت: “كان يتعين عليه أن يحمي هذه الفئة الضعيفة بدلاً من ذلك”.

فيما قالت ميشيل براني، مديرة برنامج حقوق المهاجرين والعدل في لجنة اللاجئات، “إن السياسة الجديدة غير متوقعة، وتُعرّض النساء إلى مخاطر جديدة في الولايات المتحدة التي هرب إليها بعضهن للابتعاد عن العنف المنزلي والاغتصاب الذي تعرضن له في أماكن أخرى وأدى إلى حملهن في المقام الأول”.

وأضافت براني: “في هجوم آخر على النساء والأطفال، أنهت إدارة ترامب سياسة منع احتجاز النساء الحوامل”. وقالت في بيان: “لقد قامت لجنة اللاجئات النسائية منذ فترة طويلة بتوثيق ظروف الاعتقال الخطيرة وغير الصحية للحوامل، حيث أنها تُعرّض حياتهن للخطر”.

واستطردت قائلة: “العديد من النساء يحملن نتيجة الاغتصاب والعنف الذي تعرضن له أثناء رحلتهن إلى الولايات المتحدة، أو ربما قد يكون هذا جزءًا من طلب اللجوء”.

وأضافت: “الاحتجاز صادم بشكل خاص للحوامل وضحايا الاغتصاب والعنف القائم على نوع الجنس، ولجنة اللاجئات تدين بشدة هذا القرار الذي لا يحمي هؤلاء الأمهات أو أطفالهن الذين لم يولدوا بعد”.

وتوضح رسالة البريد الإلكتروني تتعلق بتغيير تلك السياسة، أنه لن يتم احتجاز النساء الحوامل في الثلث الثالث من الحمل، فيما يعرف باسم “الغياب لظروف استثنائية غير عادية”.

كما تقول المذكرة إن وكلاء ICE سينظرون في أمر المهاجرات الحومل على أساس كل حالة على حدة، لتحديد ما إذا كان ينبغي احتجازهن أم لا.

ورفضت سلطات إنفاذ القانون بشأن الهجرة  ICE الاستجابة لطلب صحيفة “الاندبيندنت” للتعليق على القرار.

لقراءة الخبر الأصلي:

https://www.independent.co.uk/news/world/americas/us-politics/donald-trump-pregnant-immigrants-ice-detain-detention-migrants-women-rule-change-a8280666.html

 

 

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين