أخبار أميركاهجرة

بايدن يعلن استقبال 125 ألف لاجئ العام المقبل

قررت إدارة الرئيس جو بايدن مضاعفة حصة اللاجئين التي سيتم استقبالها العام المقبل 2022، ليصل سقفها إلى 125000 شخص، وفقا لما أفاد بايدن في مذكرة نشرت على الموقع الرسمي للبيت الأبيض “white house“.

وقال بايدن: “من خلال السلطة المخولة لي.. أصرح بالإجراءات التالية: زيادة حصة استقبال اللاجئين إلى الولايات المتحدة في عام 2022 المالي حتى 125 ألف شخص، وذلك لأسباب إنسانية أو لخدمة المصالح الوطنية”.

وسيتم تخصيص 10000 من أعداد اللاجئين غير المخصصة للسقوف الإقليمية، حسب الحاجة. وبناءً عليه فعند تقديمك إخطار إلى اللجان القضائية للكونجرس، يحق لك بموجب هذا استخدام عمليات القبول غير المخصصة في المناطق التي تبرز فيها الحاجة إلى قبول إضافي.

وبالإضافة إلى ذلك، وبناءً على إخطار اللجان القضائية للكونجرس، يحق لك أيضًا نقل عمليات القبول غير المستخدمة المخصصة لمنطقة معينة إلى منطقة أخرى أو أكثر ، إذا كانت هناك حاجة لقبول أكبر للمنطقة التي يتم القبول فيها.

وفي وقت سابق وقع بايدن على 3 أوامر تنفيذية لإصلاح عملية الهجرة، وفقا لشبكة “NBC“. وقال:”نحن بحاجة لنظام هجرة ملائم، والقرارات التنفيذية التي أوقعها تتعلق بالهجرة وحظر السفر على الدول ذات الغالبية المسلمة”.

وأضاف أن القرارات التي وقعها تهدف لإصلاح سياسات الإدارة السابقة الخاصة بالهجرة، متابعًا: “لا أقوم بإصدار قوانين جديدة بل أصلح السياسات السيئة للإدارة السابقة”.

وفي 20 سبتمبر الماضي، قال وزير الخارجية، أنتوني بلينكن، إن أمريكا تستعيد دورها العالمي، فيما يتعلق بإعادة توطين اللاجئين، الذين يتعرضون للمخاطر حول العالم.

وكتب بلينكن على تويتر قائلًا: “ستستعيد أمريكا دورها في قيادة العالم فيما يتعلق بإعادة توطين الأشخاص الأكثر عرضة للمخاطر”

ولفت الوزير إلى أن إعادة توطين اللاجئين يمثل قضية حاسمة بالنسبة لأهداف السياسة الخارجية والأمن القومي للولايات المتحدة الأمريكية”، مشيرًا إلى أن ذلك يعكس جوهر القيم الأمريكية.

يذكر أن أمريكا في عهد الرئيس السابق دونالد ترامب، توقفت عمليَا عن قبول اللاجئين، وحددت سقف قدره 15 ألف شخص لعام 2021، مع العلم أنه كان لا يتم قبول اللاجئين بحكم الأمر الواقع بسبب جائحة كورونا.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين