هجرة

العطش يقضي على أكثر من 50 مهاجرا في الصحراء

قال موظف إغاثة ومسؤولون محليون إن أكثر من 50 مهاجرا أفريقيا لقوا حتفهم في منطقة الصحراء بشمال النيجر, بعد أن تركهم سائقو الشاحنات التي كانت تنقلهم.

وذكر موقع “سكاي نيوز” أن قافلة مؤلفة من 3 شاحنات صغيرة تنقل أكثر من 70 مهاجرا عبر منطقة الصحراء في اتجاه ليبيا, وهو طريق معتاد لمواطني غرب أفريقيا, الساعين للوصول إلى أوروبا عندما تخلى عنهم سائقو الشاحنات.

وأصدرت المنظمة الدولية للهجرة بيانا صحفيا قالت فيه “إن 23 من المهاجرين نجوا من الموت, بعد أن وصلوا سيرا على الأقدام إلى بلدة قريبة للحصول على مساعدة، والناجين من نيجريا وغامبيا وكوت ديفوار والسنغال”.

وقال مسؤول محلي “إن الباقين عددهم 52 شخصا توفوا أثناء محاولتهم العثور على الباقين, منهم ما لا يقل عن 15 شخصا بسبب العطش”.

ولم يعرف سبب تخلي السائقين عن الركاب, ولكن مليشيات ومسلحين متناحرون غالبا ما يوقفون قوافل المهاجرين سعيا للحصول على المال, ويمثلون خطرا دائما بالنسبة للمهربين.

وكان أكثر من 40مهاجرا من غرب أفريقيا ماتوا عطشا الشهر الماضي في شمال النيجر, بعد أن تعطلت شاحنتهم.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين