أخبار أميركاهجرة

إلهان عمر: قرار بايدن باستكمال الجدار الحدودي “مُخجل وغير مقبول”

دعت عضو مجلس النواب، إلهان عمر، إدارة الرئيس جو بايدن إلى عدم الاستمرار في تمويل بناء الجدار الحدودي مع المكسيك.

وكتبت النائبة الديمقراطية عن ولاية مينيسوتا على حسابها بموقع تويتر أنه “من المخجل وغير المقبول أن تستمر إدارة بايدن في بناء جدار ترامب العنصري”.

وتأتي تغريدة إلهان عمر بعد إعلان البيت الأبيض مؤخرًا استئناف بناء الجدار الحدودي الذي بدأت إدارة ترامب بناءه، وفق ما كشف عنه وزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس..

وفي تصريح أمام موظفي دائرة الهجرة والجمارك (ICE) خلال اجتماع الأسبوع الماضي، قال مايوركاس إنه قد يتم استئناف عملية البناء لسد “الفجوات” في الحاجز الحالي بين الولايات المتحدة والمكسيك، وفق صحيفة “washingtontimes

كما أوضح مايوركاس أن بايدن ألغى عملية البناء بهدف ترك “مساحة لاتخاذ القرارات” بشأن “سد الثغرات في الجدار”، مضيفا: “الرئيس أبلغنا بشكل واضح قراره بإنهاء حالة الطوارئ التي أدت إلى تخصيص أموال وزارة الدفاع لبناء الجدار الحدودي”.

وأشار إلى أن “هذا يترك مجالا لاتخاذ القرارات حول إعادة تأهيل بعض النقاط في الجدار والانتهاء من مشاريع معينة”، مبينا أن “هذا يشمل سد الثغرات وإضافة بوابات”.

ويرى بعض المتابعين لملف الجدار أن الرئيس بايدن يعد من أشد المعارضين لفكرة الجدار الحدودي الذي شرع سلفه دونالد ترامب في بنائه من أجل السيطرة على تدفق المهاجرين إلى البلاد

وبحسب موقع “independent” أعلن بايدن في أكثر من مناسبة أنه لن يقوم بتقديم الأموال من أجل استكمال إنشاء الجدار الحدودي، إلا أنه أعلن مؤخرا استكمال بنائه لسد الفراغات الموجودة به، وهو القرار الذي تسبب في عدد من ردود الفعل الغاضبة في أمريكا.

يشار إلى أنه تم بناء ما يقارب من 45 ميلاً من الجدار في ظل إدارة الرئيس السابق دونالد ترامب، وقال مسؤولون من إدارته إنه تم الحصول على تمويل لبناء 350 كيلوا متراً إضافيا.

يذكر أن الهان عمر وهي مسلمة محجبة ولاجئة من أصول صومالية، قد زارت مع زملائها الديمقراطيين الشهر الماضي منشأة حدودية للأطفال في تكساس، وقارنت قصتها الشخصية مع اللجوء مع قصص الأطفال الذين يحاولون الحصول على حق اللجوء في الولايات المتحدة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين