أميركا بالعربيهجرة

إدارة ترامب تسعى لترحيل المزيد من المهاجرين دون جلسات استماع في المحكمة

ترجمة: مروة مقبول

أكدت إدارة الرئيس دونالد أنها تتخذ الإجراءات اللازمة لتسريع عملية ترحيل غير الشرعيين من البلاد دون جلسات استماع في المحكمة. كما أصدرت تعليماتها اليوم الأربعاء لوكلاء الهجرة الفيدراليين للتوسع في تنفيذ عمليات الاعتقال لتشمل الولايات الأمريكية بعد أن كانت تقتصر على المناطق الحدودية منذ فترة طويلة.

ووفقًا لشبكة CBS الإخبارية، تنفذ (ICE) قواعد جديدة تم الكشف عنها في يوليو 2019 والتي تسمح للوكلاء بتوسيع استخدامهم لقاعدة “الترحيل الفوري”، وهي عملية ترحيل سريعة تتم بموجب قانون صدر عام 1996 والذي يمنع بعض المهاجرين غير الشرعيين من السعي للحصول على الإعفاء من انتهاك قانون الولايات المتحدة أمام المحاكم الفيدرالية المختصة.

وقبل تطبيق السياسة الجديدة، والتي تم تعليقها بموجب قرار من المحكمة الفيدرالية حتى الشهر الماضي، كان لدى وكلاء الهجرة السلطة لتنفيذ قاعدة “الترحيل الفوري” على المهاجرين الذين يتم القبض عليهم على بعد 100 ميل من الحدود الدولية، أوالذين لم يستطيعوا إثبات أن دخولهم البلاد قانونيًا بعد قضائهم أسبوعين على الأقل داخل أراضيها.

وبموجب القاعدة الجديدة، ستقوم إدارة (ICE) باعتقال المهاجرين غير الشرعيين في أي مكان في الولايات المتحدة، وسيتعين على المهاجر إثبات أن وضعه قانوني وأنه “غير مؤهل” لتطبيق “الترحيل الفوري”.

وقد دافعت الإدارة الأمريكية عن توسيع تطبيق تلك القاعدة، حيث أكدت أنها ستسمح لإدارة (ICE) بتوفير الأموال والموارد المستخدمة عادة للاحتجاز طويل الأجل وتقليل حجم القضايا أمام نظام محكمة الهجرة.

للاطلاع على الرابط الأصلي إضغط هنا

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين