أخبار أميركاهجرة

بايدن ينتقد طريقة إخلاء مخيم ضخم للمهاجرين في تكساس

انتقد الرئيس جو بايدن الطريقة التي اتبعتها السلطات في ولاية تكساس لإخلاء مخيم ضخم من المهاجرين في مدينة ديل ريو الحدودية، وذلك بعد أن تجمع ما يصل إلى 15 ألف مهاجر، معظمهم من هايتي، في تلك المنطقة، حيث أقاموا الخيام تحت جسر بالقرب من ريو جراندي هذا الأسبوع، على أمل أن تتم إجراءات طلب اللجوء لهم.

وأكد برونو لوزانو، عمدة ديل ريو، اتمام عمليات الإخلاء أمس الجمعة قائلًا: “حتى الآن، لا يوجد أي شخص تحت الجسر”، وفقًا لما نشرته “CBS News“.

ومن بين حوالي 15 ألف مهاجر، تم ترحيل 2000 على الأقل وما زال 5000 قيد التحقيق في أوضاعهم، ومن الجائز أن يتم طردهم، وفقًا لوزير الأمن الداخلي أليخاندرو مايوركاس.

وقال المسؤولون إن البقية إما سيتم السماح بدخولهم إلى الولايات المتحدة بموجب إجراءات اللجوء أو ستتم إعادتهم إلى المكسيك طواعية.

ورفض مايوركاس الدعوات لوقف عمليات الترحيل، وقال يوم الجمعة: “لقد قررنا في الواقع، على الرغم من الزلزال المأساوي والمدمّر، أن هايتي قادرة في الواقع على استقبال هؤلاء الأفراد”.

واستمر الجدل حول الصور التي تظهر قيام عناصر حرس الحدود على ظهور الجياد بتفريق المهاجرين، حيث قال الرئيس جو بايدن: “بالطبع، أنا أتحمل المسؤولية، أنا الرئيس، لكن كان من المروع ما تراه كما رأيت، أن ترى الناس يعاملون كما فعلوا، الخيول تدهسهم تقريبًا، الناس محاصرون، إنه أمر فظيع، أعدك أن هؤلاء الناس سوف يدفعون الثمن”.

قالت جيرلين جوزيف، المؤسس المشارك والمدير التنفيذي لتحالف جسر هايتي، إنها لا ترى فرقًا بين نهج ترامب وكيفية تعامل بايدن مع الموقف، وأضافت: “للأسف نحن نرى إدارة بايدن تواصل نفس السياسات، نفس النهج، قاسي وغير إنساني، نريد مختلفة”.

قال مسؤولون في الأمن الداخلي، يوم الجمعة، إن ما يقرب من 30 ألف مهاجر سافروا إلى المنطقة منذ 9 سبتمبر، ومن بين هؤلاء كان فيترسون جانفييه، الذي عبر 11 دولة للوصول إلى الولايات المتحدة، ويخشى جانفييه من إعادته إلى هايتي.

قال جانفييه: “لا حياة لي هناك، أريد أن أبكي عندما أرى الناس في الأخبار يتم ترحيلهم، لا توجد حياة لي هناك، كيف سأعيش هناك؟، لا توجد حياة هناك”.

من جهته؛ فقد حث عمدة ديل ريو، الحكومة الفيدرالية على القيام بعمل أفضل بالاستماع إلى المسؤولين المحليين، الذين قال إنهم حذروا من الأزمة التي تلوح في الأفق، وقال العمدة إن 10 أطفال على الأقل ولدوا أثناء تواجد المهاجرين في المخيم.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين