الراديوبرامجناصحةطبيبك الخاص

كيف تحافظ على صحة المفاصل وتتجنب آلامها؟

فن العلاج الطبيعي مع الدكتور محمد فرح حسين (لقاءات حصرية)

أجرى الحوار: ليلى الحسيني ــ أعده للنشر: أحمد الغـر

الحفاظ على صحة المفاصل والاعتناء بها من الأمور الصحية المهمة جدًا، والتي يمكن أن تجنبنا الإصابة والضرر الذي قد يلحق بعظامنا، فقوة والعضلات تكمن في صحة المفاصل، لأنها تمثل مواضع التقاء مع بعضها.

وللمحافظة على صحة المفاصل، نقدم لكم سلس
لة من الحلقات تذاع حصريًا على راديو صوت العرب من صباح يوم الاثنين، ونلتقي خلالها بالدكتور “”، الذي يقدم لنا نصائح ومعلومات هامة عن فن ، وهو أحد فروع المهن الطبية المساعدة للشخص المصاب، والتي تمكنه من استعادة الحركة الوظيفية التي تأثرت لديه بسبب التعرض لمرض أو الإصابة بإعاقة.

الإنسان
* د. محمد؛ في البداية نودّ منك أن تعرّف مستمعينا.. ما هي المفاصل، وما هي وظيفتها؟

** المفصل هو عبارة عن التقاء عظمتين، فأي التقاء بين عظمتين في جسم الإنسان يتكون عن هذا الالتقاء مفصلًا، والله (سبحانه وتعالى) هيأ قوة كامنة داخل هذا المفصل عن طريق والأربطة والكبسولة التي تحتوي بداخلها سائلًا لزجًا وتسمى أيضا بحافظة المفصل، وهذه الأمور تساعد المفصل على تسهيل حركته وتحمل أي صدمات، والرسول ﷺ ذكر أن كل إنسان من بني آدم لديه 360 مفصلًا.

نصائح هامة
* من خلال ما تابعت من معلومات، فإن التقدم في العمر يزيد المشكلات التي تتعرض لها المفاصل، وهناك أمراض كثيرة تصيب المفاصل، مثل: والخشونة والإصابات، وما ينتج عن كل ذلك من آلام، فما هى نصائحك للمحافظة على صحة مفاصلنا؟

** بدايةً؛ أود أن أقول إن هناك حماية ربانية لمفاصلنا وأجسادنا، وقد حثّنا النبي الكريم على الحركة، فأهم عنصر للمفصل للمحافظة عليه هى الحركة المتوازنة، فالعدو الأول للمفصل والتهاباته هو عدم الحركة.

ومن المهم أيضًا عدم الجلوس لأكثر من 20 إلى 30 دقيقة، في مكان واحد ولفترة واحدة، فالحركة كفيلة بإنهاء أوجاع اليوم كله، ولابد أن يكون هناك توازن بين حركتنا وجلوسنا، وبين العمل والراحة.

أيضا هناك قاعدة لدينا في العلاج الطبيعي اسمها “Respect the pain” أيّ “احترم الألم”، فيجب أن نحترم أي ألم يظهر في مفاصلنا، وأن نأخذه على محمل الجدّ.

اختلاف الأعمار
* بالنسبة لموضوع التوازن بين الجلوس والحركة، هل يختلف هذا الأمر باختلاف الأعمار؟

** بكل تأكيد؛ فلكل عمر ما يناسبه من الحركة، فالحركة المتواصلة لكبار السن قد تسبب ضغوطًا كبيرة على المفصل، أما بالنسبة للشباب فهم على العكس يتحركون بصورة كبيرة، وهذا لا يؤثر عليهم بشكل سئ، إلا إذا كانت الحركة مفرطة بشكل ملفت، وتزيد عن الحدود المقبولة.

ونلاحظ أن الغضاريف والأربطة والأوتار وغيرها من الأمور المتعلقة بالمفاصل تتأثر بمرور الوقت، فعلى سبيل المثال نجد أن تكون لينة 100% في سن الشباب، ومع الوصول إلى عمر الأربعين، تصبح هذه رخوة أكثر مما كانت عليه، وتجف المواد الرطبة الموجودة في المفاصل، فبكل تأكيد العمر له دور كبير في التأثير على المفاصل.

مفاصل الشباب وممارسة الرياضة
* بالنسبة لفئة الشباب، خاصةً وأنهم يمارسون الرياضة بشكل مستمر ودؤوب، وهذا يجعلهم عرضة لإصابات المفاصل، فإلى أي مدى يكون هذا الأمر ضارًا عليهم وعلى مفاصلهم؟

** طبيعة الشباب هى الحركة، وخاصةً الحركة الزائدة عن المعدل الطبيعي، وبالمناسبة فإن معظم من يأتون إلى العيادة عندي للمراجعة الطبية هم من الشباب المصابين بإصابات ناتجة عن الرياضة، وذلك لعدم مراعاتهم التوازن عند أداء التمرينات الرياضية.

وسأعطي مثالًا؛ عندما يريد أحدهم أن يمارس رياضة رفع الأثقال أو كمال الأجسام، نجد أنه يركز على أجزاء بعينها من الجسم، ويهمل الباقي، وهذا خطأ كبير، فالتوازن في ممارسة التمارين على كامل الجسم أمر مهم جدًا.

فأي خلل في هذا التوزان بين المفاصل، يؤدي إلى عطل في حركة المخ، وبالتالي يؤدي ذلك إلى زيادة الاحتكاك والتهيج في الغضاريف، وزيادة الالتهابات، لذلك نصيحتي الدائمة للشباب هى التوازن في التمارين الرياضية، وتركيزها على المفاصيل القوية وليست الضعيفة.

داعم المفاصل
* سؤال أخير؛ هل ارتداء الواقي أو الداعم للمفاصل أثناء ممارسة الرياضة، يمكن أن يقي أو يقلل من إصابات المفاصل؟

* بالنسبة للداعم أو الـsupporter المستخدم للمفاصل له محددات كثيرة، تتعلق بالعمر ومدى الإصابة والفترة الزمنية التي يمكن ارتداؤه خلالها.

وبشكل أساسي يكون ضروريًا في حالات إصابة المفاصل أو وجود ضعف في العضلات أو وهن بها، ولا يجوز استخدامه لفترة طويلة لأنه يُضعف العضلات.

 موقع مركز العلاج top rehab

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: