صحةصحتك تهمناغرائب

دراسة: معدل الذكاء العالمي يتراجع والبشر يتحولون لمجموعة من الأغبياء

أحمد الغـر

أشارت دراسة حديثة، أجراها باحثون من جامعة ، وتم نشرها بمجلة الأكاديمية الوطنية للعلوم بالولايات المتحدة، إلى أن معدل في تراجع مستمر، بينما بدأ البشر يتحولون لمجموعة من الأغبياء في الدول الرائدة وسط هذا الكم الهائل من التطور.

الباحثون استخدموا بيانات من السجل الإداري، متضمنة معلومات عن العلاقات الأسرية، ودرجات القدرات المعرفية، ونسبة الذكاء لمجموعات من الذكور على مدار 3 عقود، وكشفت الدراسة عن نقطة تحول وانحدار لما يعرف بتأثير “فلين” في تباين درجات الذكاء داخل الأسرة الواحدة، وانخفاضها عبر الأجيال.

في القدم، حدث ارتفاع تدريجي في نسب الذكاء يتبع تأثير فلين، وهو مصطلح لهذه الفترة بالقرن العشرين التي عاش فيها من هم أذكى منا، واستمر هذا الارتفاع لأكثر من نصف قرن.

وقد ظل ذلك دليلٍا واضٍحا على أن الإنسانية تصبح أكثر ذكاءً بمعدل ثابت، وربما يكون البشر قادرين على تعزيز قدراتهم العقلية إلى أجل غير مسمى، وقد وصل تأثير فيلين ذروته منتصف سبعينيات القرن الماضي، وانخفض في العقود التي تلت ذلك. 

يُذكر أن باحثين من مركز “راجنار فريتش” للأبحاث الاقتصادية بالنرويج، قد درسوا درجات الذكاء لحوالي 730 ألف مواطن، ولدوا بين عامي 1962 و1991، ووجدوا أن المولودين بين عامي 1962 و1975 هم الأذكى.

أما المولودون بعد عام 1975م فتقل منهم درجات الذكاء بالتدريج للأحدث عمرا، بفارق عشر درجات بين كل عام وآخر، كما وجدوا أنه بدلا من أن تتشابه معدلات الذكاء بين الإخوة وفق التفسير الجيني للذكاء، كانت نسب الذكاء تختلف بشكل كبير بين الأشقاء.

كما كشفت مجموعة من الدراسات التي استخدمت مقاييس لمعدل الذكاء، عن انخفاض درجاتها بالدول الإسكندنافية (السويد، النرويج، الدانمارك، فنلندا، أيسلندا) وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وأستراليا.

وقد وُجِدَ أن النمط السائد، بدءًا من مطلع القرن الحالي، في العديد من الدول المتقدمة، أنها تشهد تراجعًا بمعدل الذكاء، مع خوف بقية الدول من غباء شعبها وسط جهل بالأسباب الرئيسية، بحسب الجمعية النفسية الأميركية.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: