صحة

الإقامة في أميركا الفرصة الأخيرة لعلاج طفل بريطاني

واشنطن –  تقدم الجمهوريان براد ونسترب وترنت فرانكس الأثنين بمشروع قانون يطالب بمنح الطفل البريطاني شارلي غارد (11 شهرا) ووالديه حق الإقامة في الولايات المتحدة، حتى يتسنى علاجه بأحد مستشفيات أميركا.

وقال المشرعان الجمهوريان في بيان مشترك “أن مشروع القانون يدعم والدي شارلي في اختيار القرار المناسب له، وأن منحه حق الإقامة الدائمة سيمكنه من تلقي العلاجات اللازمة التي قد تنقذ حياته”.

وذكر “راديو سوا” ان الطفل غارد يعاني من حالة جينية نادرة تمنعه من تحريك ذراعيه وقدميه أو التنفس بدون أجهزة طبية.

 وأبدى مركز NYP/Columbia University الطبي في نيويورك استعداده لاستقبال الطفل الأسبوع الماضي، أو توفير علاج تجريبي بمستشفى Great Ormond Street البريطانية التي يتواجد بها حاليا.

ورفض والدي غارد اقتراحات نزع الأجهزة التي تبقي الطفل على قيد الحياة رفضا قاطعا.

وطالب بعض الأفراد ومجموعات حقوقية في الولايات المتحدة باحترام رغبة والدي الطفل.

يذكر ان الرئيس الأميركي ترامب كان أبدى إستعداد بلاده لإستقبال الطفل في الثالث من يوليو/ تموز الجاري بتغريدة على تويتر.

المصدر: راديو سوا

الوسوم

اعلان

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock