صحة

أمل جديد في الشفاء .. ابتكار علمي سيغير حياة مرضى السكر

تطل علينا كل يوم اكتشافات جديدة فى علاج ، الذي انتشر في السنوات الأخيرة على مستوى العالم وهناك أدوية متعددة لها بعض العيوب والمميزات .

وقد توصل علماء من ، إلى كيفية إخفاء جرعة داخل حبة صغيرة للغاية، لضخ أدوية مثل ، من داخل المعدة. بحسب أسوتشيدبرس.

وتم استلهام فكرة الأداة التي هي بحجم حبة البازلاء من شكل صدفة السلحفاة، وهي قادرة على دخول المعدة والتدحرج إلى موقع معين، وبعد ذلك تضخ الحبة مواد مثل الإنسولين المجفف في جدار المعدة.

يشار إلى أن العديد من الأدوية لا تستطيع مقاومة نظام الجهاز الهضمي القاسي.

وقال الباحثون بقيادة معهد ماستشوستس للتكنولوجيا إنهم تجاوزوا هذه المشكلة. وذكروا الخميس أنه عند اختبارها على الخنازير، خفضت الحبة القابلة للامتصاص إلى مستويات مماثلة للجرعات التقليدية.

هناك حاجة إلى مزيد من الأبحاث قبل التجارب البشرية، في الدراسة التي نشرت في مجلة “ساينس” (العلوم).

ومرض السكر مشكلة ضخمة تتزايد كل عام، فخلال الفترة الأخيرة زاد عدد مرض السكر بشكل مخيف وذلك بسبب الاكتشافات الإنسانية التى تمت وبدأت خلال منتصف القرن العشرين، فكان الإنسان البدائى يعيش على الحياة البسيطة المليئة بالمجهود البدنى سواء فى إعداد الطعام أو التنقل من الأماكن عن طريق السير على الأقدام وصنع البيوت، فكان الإنسان البدائى يحلم بـ”عدم الجوع والشقاء”.

ولكن مع بداية عصر النهضة الصناعية بدأ الإنسان فى اكتشاف الآلات ووسائل النقل المتعددة واكتشاف الكهرباء واستخدامها فى البيوت والشوارع، وبدأ المجهود البدنى يقل مع انتشار السيارات والمصعد والريموت كنترول، ما أدى إلى انتشار السمنة ومرض السكر.

وطبقا للتقارير التي تصدرها فقد ارتفع عدد الأشخاص المصابين بالسكري من 108 ملايين شخص في عام 1980 إلى 422 مليون شخص في عام 2014 .

كما ارتفع معدل انتشار على الصعيد العالمي لدى البالغين الذين تزيد أعمارهم على 18 سنة من 4.7% في عام 1980 إلى 8.5% في عام 2014 .

سجل ارتفاعاً أسرع في البلدان ذات الدخل المتوسط والمنخفض.

ويُعد اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة النشاط البدني بانتظام، والحفاظ على الوزن الطبيعي للجسم، وتجنّب تعاطي التبغ، من الأمور التي يمكن أن تمنع الإصابة بالسكري من النمط 2 أو تأخر ظهوره (1).

كما يمكن علاج السكري وتجنب عواقبه أو تأخير ظهورها عبر النظام الغذائي المناسب والنشاط البدني والتأمل الذهني وإجراء فحوصات منتظمة وعلاج المضاعفات.

تعليق
إعلان
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين