اقتصاد أميركا وكندا

ثروات الأسر الأمريكية تنخفض 3.5% في الربع الأخير من 2018

تراجع صافي بأكبر وتيرة في 10 سنوات خلال الربع الأخير من العام الماضي، مع الخسائر الحادة لأسواق الأسهم.

وشهدت أسواق الأسهم هبوطاً حاداً في أواخر 2018 مع مخاوف تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي ورفع لمعدلات الفائدة.

وصرح الأميركي اليوم الخميس بأن إجمالي ثروة الأسر في انخفض 3.5 بالمئة في الربع الأخير من 2018 وسط هبوط حاد في سوق الأسهم وتقلبات عالمية هددت بإضعاف انتعاش بدأ قبل حوالي عشر سنوات.

ووفقا لرويترز فإن قال في تقريره الفصلي عن تدفقات الأموال، إن صافي ثروة الأسر هبط من حوالي 108 تريليونات دولار إلى 104.4 تريليون دولار على مدار الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي وهو هبوط شمل انخفاضا بلغ حوالي 14 في المئة، أو 3.8 تريليون دولار، في قيمة الأسهم وصناديق الاستثمار المشتركة.

وفقد الأمريكيون من حيازتهم للأسهم صافي 4.56 تريليون دولار، وهو ما عوضه جزئياً صعود قيمة ممتلكاتهم من العقارات بنحو 279 مليار دولار بالإضافة إلى الأصول الأخرى.

وبلغت قيمة إجمالي أصول الأسر الأمريكية 120.3 تريليون دولار بنهاية الربع الأخير من العام الماضي، مقابل 123.9 تريليون دولار بنهاية الربع الثالث.

وبحسب البيانات، فإن الأصول المالية سجلت 85 تريليون دولار بنهاية الربع الرابع مقابل 88.9 تريليون دولار في الربع الثالث، بينما بلغت قيمة الأصول الحقيقية 35.3 تريليون دولار.

فيما ارتفعت ديون الأسر الأمريكية على أساس سنوي بنحو 2.9% لتصل إلى 16.1 تريليون دولار، مقابل 15.9 تريليون دولار في الثلاثة أشهر السابقة.

واختفى حوالي 300 مليار دولار من الحيازات النقدية والسائلة للمؤسسات غير المالية وسط هبوط سوق الأسهم وارتفاع تكاليف الاقتراض.

وبرزت التقلبات التي حدثت في الربع الأخير من 2018 بشكل واضح في قرار مجلس الاحتياطي الاتحادي الأخير تعليق المزيد من الزيادات في أسعار الفائدة بينما يعكف صانعو على تقييم ما إذا كان الهبوط في الثروة سيترجم إلى انخفاض في الانفاق وتباطؤ في النمو الاقتصادي.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين