اقتصاد أميركا وكندا

توقعات بنمو الاقتصاد الأمريكي بنسبة 3% خلال عهد ترامب

توقع أن ينمو بما متوسطه 3% سنويا من إجمالي الناتج المحلي خلال سنوات عهد الرئيس  الأميركي دونالد ، ما يعد أسرع بكثير من توقعات صادرة عن عدة أجهزة حكومية وخبراء اقتصاد.

وأشارت صحيفة “هيل” الأمريكية إلى أن الموازنة المقترحة من للعام المالي 2020، التي صدرت الاثنين، تفترض أن الاقتصاد الأمريكي سينمو بنسبة 3.2% خلال 2019، و3.1% خلال 2020، و3% حتى 2024، وهو آخر عام يمكن لترامب أن يحكم فيه حال فوزه بفترة رئاسية ثانية.

وأضافت الصحيفة أن البيت الأبيض يتوقع أن الاقتصاد سيُعاني ركودا بعد ذلك لينمو بنسبة 2.9% فقط خلال 2025، وينخفض إلى 2.8 من 2026 حتى 2029.

توقعات متفائلة

ولفتت الصحيفة إلى أن ترامب خاض الانتخابات في 2016 متعهدا بتعزيز بنسبة 3% على الأقل، وهو ما نفى إمكانية حدوثه العديد من خبراء الاقتصاد، لكن ترامب استطاع تحقيق نمو بنسبة 2.9% خلال 2018.

وذكرت الصحيفة أن توقعات البيت الأبيض لعامي 2019 و2020 لم تتغير عن التقديرات التي أصدرها في 2018 لنفس العامين، مضيفة أن توقعات البيت الأبيض أكثر تفاؤلا من التوقعات الصادرة عن مكتب الموازنة في ، وهيئة الاحتياطي الفيدرالي، وعدد من خبراء الاقتصاد.

توقعات مغايرة

وأظهر مسح نشرته الرابطة الوطنية لاقتصاديات الأعمال أن 42% من الاقتصاديين يتوقعوا دخول الاقتصاد الأميركي مرحلة الركود في عام 2020، وتنبأ 25% منهم بأن الانكماش سيبدأ عام 2021.

وقال الاقتصادي البارز في البيت الأبيض كيسي موليغان إنه من المحير أن يتوقع العديد من الاقتصاديين حدوث ركود في الاقتصاد الأمريكي خلال عام 2020.

وأعرب موليغان عن دهشته البالغة من نتائج هذا المسح، مشيراً إلى أن كان في نطاق 2% و3% خلال العام الماضي ولا يوجد سبب منطقي يدفعه إلى تسجيل معدل أقل من ذلك.

وتوقع أن يتوسع النمو الاقتصادي على أساس سنوي حول مستوى 3% هذا العام، تماشياً مع توقعات سابقة للبيت الأبيض.

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين