اقتصاد أميركا وكندا

انخفاض طلبات إعانة البطالة الأسبوعية في أمريكا

شهد عدد الأمريكيين الذين قدموا طلبات للحصول على إعانة الأسبوع الماضي انخفاضا من أعلى مستوى في حوالي عام ونصف، وهو ما يشير إلى قوة مستمرة في سوق العمالة.

وقالت اليوم الخميس إن عدد الطلبات الجديدة لإعانة البطالة الحكومية هبط بمقدار 19 ألفا إلى 234 ألفا على مدار الاسبوع المنتهي في الثاني من فبراير .

وكانت طلبات الإعانة قفزت إلى 253 ألفا في الأسبوع السابق وهى أعلى قراءة منذ سبتمبر 2017 وسط استغناءات عن عاملين في صناعة الخدمات في كاليفورنيا.

وارتفع المتوسط المتحرك لأربعة أسابيع لطلبات الإعانة الجديدة، الذي يعتبر مقياسا أفضل لسوق العمالة، بمقدار 4500 إلى 224750 الأسبوع الماضي.

وكان خبراء اقتصاديون شملهم استطلاع لرويترز قد توقعوا أن تهبط طلبات الإعانة إلى 221 ألفا في أحدث أسبوع.

وأرجع خبراء اقتصاديون تلك القفزة إلى إضراب للمعلمين في كاليفورنيا وإغلاق جزئي للحكومة الاتحادية استمر 35 يوما.

وانتهى الإغلاق الحكومي في الخامس والعشرين من يناير بعد أن اتفق الرئيس ترامب والكونجرس على تمويل مؤقت للحكومة.

كان الرئيس الأميركي قد أعرب في خطاب حالة الاتحاد الذي ألقاه في الثلاثاء الماضي ،عن تفاؤله بحال مشيرا إلى أنه أصبح ينمو بضعف الوتيرة عما كان عليه قبل توليه المنصب قبل نحو عامين.

وأوضح ترامب “بعد 24 شهرا من التقدم المطرد، اقتصادنا مثار حسد العالم وجيشنا هو الأقوى على سطح الأرض وأميركا تنتصر كل يوم”.

وأضاف “البطالة وصلت إلى أدنى معدل لها منذ نصف قرن … المزيد من الناس يعملون الآن أكثر من أي وقت مضى”.

ووصف ترامب هذا التحول الاقتصادي بـ “المعجزة”، وقال إن الشيء الوحيد الذي قد يوقفها هو “الحروب الغبية والتحقيقات السخيفة”.

تعليق
إعلان
الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين