اقتصاد أميركا وكندا

ارتفاع واردات أوروبا من فول الصويا الأمريكي بنسبة 133 % خلال عام واحد

ذكرت في إحصائية لها أن واردات الكتلة الاقتصادية من من ارتفعت بنسبة 133 في المائة خلال عام واحد لتصبح بدلا من المورد الرئيس لهذه السلعة للإتحاد الأوروبي.

فحسب بيانات المفوضية الأوروبية فإن الولايات المتحدة بهذا التطور السريع ، استطاعت أن تزيح البرازيل من موقعها ،كأكبر مجهز لفول الصويا للاتحاد الأوروبي بعد أن انخفضت نسبة الثانية إلى 40 في المائة (1.1 مليون طن) من 48 في المائة (1.2 مليون طن) خلال الفترة نفسها

وأشارت الإحصائية الأوروبية إلى أن مشتريات التكتل من فول الصويا الأمريكية زادت بوتيرة متصاعدة خلال الأسابيع والأشهر الماضية.

وارتفعت من الولايات المتحدة من هذه السلعة من تموز (يوليو) إلى منتصف أيلول (سبتمبر) بحدود 133 في المائة إلى 1.473.749 طنا.

وخلال الأسابيع الخمسة الأولى فقط من السنة التسويقية الحالية، ارتفعت واردات من فول الصويا من الولايات المتحدة 283 في المائة إلى 360 ألف طن.

ويعني هذا أن الولايات المتحدة أصبحت الآن تمثل 52 في المائة من مجموع واردات الاتحاد الأوروبي من فول الصويا، مقارنة بـ 25 في المائة من الرقم المسجل خلال الفترة نفسها من العام الماضي .

وكان فول الصويا أكبر منتج زراعي منفرد صدرته الولايات المتحدة إلى الصين العام الماضي بقيمة 12 مليار دولار.

وتم إطلاق هذه الأرقام من المفوضية الأوروبية كجزء من آلية يعلن فيها الطرفان على أساس نصف شهري ، وهي آلية تم وضعها في بيان مشترك بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي تم التوقيع عليه في قمة الصيف الماضي.

وألزم نص البيان الطرفين “العمل على تقليص الحواجز، وزيادة التجارة في الخدمات، والكيمياويات، والمواد الصيدلانية، والمنتجات الطبية، علاوة إلى فول الصويا”.

تعليق
إعلان
الوسوم

مقالات ذات صلة

error:
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين