أخبار أميركااقتصاد

وزارة الخزانة تحذر من مخاطر العملات المشفرة

حذرت وزيرة الخزانة، جانيت يلين، أمس الأربعاء، من مخاطر الأسواق الرقمية، بما في ذلك إساءة استخدام العملات المشفرة، بحسب ما نشرته مجلة “Fortune“.

وقالت الوزيرة خلال اجتماع حول الابتكار في القطاع المالي: “نحن نعيش وسط انفجار في المخاطر المتعلقة بالاحتيال وغسيل الأموال وتمويل الإرهاب وخصوصية البيانات”، موضحةً أن جائحة كورونا تسببت في المزيد من الإلكترونية الأكثر تعقيدًا.

وأضافت يلين: “تلك الهجمات استهدفت المستشفيات والمدارس والبنوك والحكومة ذاتها”، مضيفة أن العملات المشفرة والأصول الافتراضية واعدة، لكنها استخدمت أيضا لغسل تجار المخدرات عبر الإنترنت وتمويل الإرهاب.

وقالت يلين: “بالعمل المشترك، يمكننا تقليل تدفق الأموال السوداء من الجريمة المنظمة وأولئك الذين يمولون الإرهاب، ويمكننا بشكل أفضل مواجهة الخصوم الذين يخترقون منظماتنا أو يتدخلون في انتخاباتنا”.

ولفتت يلين إلى أن مثل هذه التقنيات يمكن استخدامها، لتقليل الفجوات الرقمية في الولايات المتحدة، إلى جانب وقف تدفق أموال الجريمة المنظمة ومكافحة القراصنة، مضيفة “يجب ألا يكون الابتكار مجرد درع للحماية من اللاعبين السيئين، يجب أن يكون أيضا سلمًا لمساعدة المزيد من الناس على الارتقاء إلى مستوى حياة أفضل”.

وأوضحت يلين أن إقرار قانون مكافحة الذي جرى إقراره في ديسمبر الماضي، سيسمح لوزارة الخزانة بإعادة صياغة إطار واضح ودقيق لمكافحة التمويل غير المشروع الذي لم يتغير إلى حد كبير منذ سبعينيات القرن الماضي.

مرحلة جديدة
يُذكر ان عملة بيتكوين قد ارتفعت إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق طوال تاريخها، بعد أن قالت شركة تسلا، التي يملكها الملياردير إيلون ماسك، إنها استثمرت 1.5 مليار دولار وستبدأ في قبول العملة المشفرة كطريقة للدفع، بحسب ما نشرته “رويترز

وقفزت أسعار بيتكوين لتلامس 45 ألف دولارًا، في تعاملات منتصف الأسبوع في لندن، بعد إعلان تسلا عن قبولها بيتكوين كجزء من تحديث لسياستها الاستثمارية، ويعتبر ذلك علامة أخرى على أن العملة المشفرة تكتسب قوة جذب واسعة ضمن الاستثمار.

وصرح ماسك قبل أيام: “حاول العديد من أصدقائي إقناعي بالانخراط في بيتكوين لفترة طويلة”، مضيفًا بما يشبه الندم أنه “من الواضح أنه كان عليه بعض عملات بيتكوين قبل 8 سنوات.

مضاربات غير مسبوقة
في سياق متصل؛ أظهرت نتائج استطلاع بنك أوف أمريكا لعملائه من المستثمرين والذين تتجاوز أصولهم حاجز نصف تريليون دولار، توقعات باستمرار الزخم على تداولات العملات المشفرة خلال الفترة المقبلة.

وتأتي هذه التوقعات بعد حمى الشراء التي انتابت المستثمرين العام الماضي، والتي تسببت في مكاسب قياسية للعملة المشفرة خلال العام الماضي، والتي بلغت نحو 400%.

يُذكر أن بيتكوين هو الأصل الاستثماري الأكثر تداولًا وسط حالة غير مسبوقة من المضاربات التي تجتاح وول ستريت على العملة المشفرة.

تعليق

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين