أخبار أميركااقتصاد

هذه الطريقة تُمكّن أمريكا من التفوق على الصين اقتصاديًا!!

دعت رئيسة مجلس المستشارين الاقتصاديين بالبيت الأبيض، سيسيليا راوس، إلى ضرورة الاستثمار في قوة اليد العاملة والبنية التحتية والبحوث والتطوير، وفق وكالة “reutres“.

وأوضحت سيسيليا أن ذلك سيجعل أمريكا تحافظ  على قدرتها التنافسية في مواجهة الصين، ولتبقى أكبر اقتصاد في العالم، على حد قولها.

وقالت إن الولايات المتحدة تأتي في المركز “الأخير بفارق كبير” في الإنفاق على قوتها العاملة، مقارنة مع الاقتصادات المتقدمة الأخرى.

كما أشارت إلى أن الاستثمارات في البحوث والتطوير انخفظت بمقدار الثلث كنسبة مئوية من الناتج الاقتصادي منذ عام 1960، في حين تراجع الإنفاق على البنية التحتية إلى النصف على مدار الأعوام الخمسين الماضية.

وفي سياق متصل، قالت وزيرة الخزانة جانيت يلين، أمس الثلاثاء، إن إدارة بايدن قررت أن تتحرك بخطوات كبرى في ردّها على أزمة “كوفيد-19” لتفادي التأثير السلبي لبطالة قد تستمر طويلا، وفق موقع “nytimes

وأضافت أنه من المتوقع الآن أن يعود اقتصاد البلاد إلى التوظيف الكامل العام المقبل، داعية إلى مزيد من الجهود للتغلب على نقاط الضعف التي كشفت عنها الجائحة في القطاع المالي غير المصرفي وسلاسل الإمداد العالمية وشبكات الضمان الاجتماعي.

وتابعت “سنحرص على تعلم دورس الأزمة المالية (العالمية) وهي: عدم التسرع في سحب الدعم، وتشيجع كل تلك الدول النامية التي لديها القدرة، لمواصلة دعم تعاف عالمي لمصلحة النمو في الاقتصاد العالمي برمته”.

وبدوره كشف الرئيس جو بايدن، في وقت سابق من الأسبوع الماضي، النقاب عن خطة الوظائف التي تتضمن مشروعًا يقارب 2.3 تريليون دولار، بحسب موقع “البيت الأبيض” وهو يهدف إلى الاستثمار بكثافة في البنية التحتية وخلق فرص عمل خلال السنوات الثماني المقبلة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين