إقتصاد أميركااقتصاد

نمو الوظائف الأمريكية بأقل من التوقعات خلال أغسطس الماضي

أظهرت بيانات الصادرة اليوم الجمعة نمو عدد الوظائف في خلال أغسطس الماضي، بأقل من التوقعات وهو ما يعزز احتمالات إقدام مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأمريكي على خفض جديد للفائدة للمرة الثانية على التوالي.

وذكرت وزارة العمل أن عدد الوظائف في القطاع الخاص ارتفع خلال الشهر الماضي بمقدار 96 ألف وظيفة وهو أقل عدد منذ ثلاثة أشهر، في حين كان عدد الوظائف في الشهر السابق 131 ألف وظيفة وفقا للبيانات المعدلة.

وأشارت اليوم وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن المحللين كانوا يتوقعون ارتفاع عدد الوظائف بمقدار 150 ألف وظيفة.

في الوقت نفسه، ذكرت وزارة العمل أن إجمالي عدد الوظائف الجديدة في مختلف قطاعات غير الزراعية بلغ 130 ألف وظيفة وهو ما جاء أقل من التوقعات.

واستقر معدل خلال الشهر الماضي عند مستوى 7ر3% وهو قريب من أقل مستوى له منذ حوالي نصف قرن. في الوقت نفسه زادت متوسط أجر الساعة في الولايات المتحدة خلال الشهر الماضي بنسبة 2ر3% سنويا وهو ما يتجاوز التوقعات، بعد زيادته بنسبة 4ر0% خلال الشهر السابق.

وبحسب بلومبرج فإن تباطؤ وتيرة نمو الوظائف، يمكن أن يهدد المحرك الرئيسي للاقتصاد الأمريكي وهو الإنفاق الاستهلاكي، وبالتالي يهدد نمو الاقتصاد الأمريكي مع اقتراب دخول الرئيس الأمريكي دونالد معركة الانتخابات للفوز بولاية ثانية في العام المقبل.

يذكر أن نمو الاقتصاد الأمريكي أصبح يعتمد بصورة متزايدة على النمو المطرد للوظائف والذي يؤدي إلى زيادة الإنفاق الاستهلاكي للأمريكيين.

وقد تزايدت المخاوف من دخول الاقتصاد الأمريكي دائرة الركود بسبب ضعف أداء قطاع التصنيع، كنتيجة جزئية للحرب التجارية مع وتراجع الطلب العالمي على خلفية تباطؤ نمو الاقتصاد العالمي.

Advertisements

تعليق
الوسوم
اظهر المزيد

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: