أخبار أميركااقتصاد

ماذا الذي يجب معرفته عن الميزانية الأولى لبايدن؟

ترجمة ـ أحمد الغـر

سيقترح الرئيس بايدن، اليوم الجمعة، على الكونجرس ميزانية السنة المالية 2022، حيث يحاول إثبات أن الوقت قد حان لأمريكا لإنفاق مبالغ ضخمة، حيث تتضمن الميزانية تريليونات الدولارات لخطط بنيته التحتية، ومن المتوقع أن تفوق ميزانية الرئيس السابق دونالد ترامب البالغة 4.8 تريليون دولار العام الماضي، وفقًا لـ”CBS“.

اقتراح الميزانية الذي قدمه بايدن هو مجرد اقتراح، فالكونجرس له القول الفصل، ولم يؤكد بايدن صراحة الرقم 6 تريليون دولار المبلغ عنه، أمس الخميس، مع المراسلين في أوهايو، لكنه لم ينف ذلك أيضًا.

يأتي اقتراح الميزانية في الوقت الذي يواصل فيه البيت الأبيض التفاوض مع الجمهوريين والديمقراطيين بشأن مشروع قانون محتمل للبنية التحتية، وهو ما تسميه إدارة بايدن خطة الوظائف الأمريكية.

اقترح الجمهوريون إنفاق أقل من تريليون دولار على البنية التحتية، وهو أقل بكثير مما أراده بايدن ولكن أكثر مما عرضه الجمهوريون في البداية، واعتبارًا من بعد ظهر يوم الخميس، لم يكن لدى الرئيس فرصة لمراجعة العرض المضاد الذي قدمته السناتور شيلي مور كابيتو من وست فرجينيا.

لكنه قال إنهم سيجتمعون في وقت ما الأسبوع المقبل، لكن الجمهوريين والديمقراطيين مختلفون عندما يتعلق الأمر بكيفية دفع البنية التحتية، فالجمهوريون أكثر انفتاحًا على رسوم المستخدمين، بينما يريد الديمقراطيون رفع الضرائب على الأثرياء والشركات.

وقال مسؤول في البيت الأبيض، أمس الخميس، إن الميزانية ستفعل بالضبط ما قاله الرئيس للبلد إنه سيفعله؛ تنمية الاقتصاد، وخلق فرص العمل، وتعزيز خطة الوظائف ومساعدة العائلات، والقيام بذلك بمسؤولية من خلال مطالبة الأمريكيين الأغنى والشركات الكبرى لدفع حصتهم العادلة.

قال المسؤولون إن الميزانية تحدد أيضًا الخطوات التالية في خطته الاقتصادية، فالرئيس يريد من الكونجرس التحرك في مجال الرعاية الصحية، من خلال تقليل تكلفة الأدوية الموصوفة، وتعزيز قانون الرعاية بأسعار معقولة، وتوسيع تغطية الرعاية الطبية وفوائدها.

يُذكر ان ميزانية الرئيس بايدن هي مخطط يمكن للكونجرس العمل من خلاله، كما أنه يعطي صورة واضحة لأولويات الرئيس، لقد أوضح بايدن بالفعل الكثير من الإنفاق الذي يريده في خطة الوظائف وخطة مساعدة العائلات، كما تحدد الميزانية أيضًا ما يعنيه هذا المستوى من الإنفاق للعجز والديون.

جديرٌ بالذكر؛ فإن الكونجرس أمامه مهلة حتى نهاية سبتمبر لتمرير 12 اعتمادًا أو قانون إنفاق قبل نفاد التمويل الحكومي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين