أخبار أميركااقتصاد

كبرى شركات صناعة السيارات بأمريكا تستأنف نشاطها

هاجر العيادي

بالرغم من أن أصداء جائحة لازالت تٌلقي بظلالها على كافة المجالات السياسية والاجتماعية والاقتصادية، إلا أن بعض القطاعات قررت عودة أنشطتها مع الالتزام بقواعد الصحة العامة والتباعد الاجتماعي.

وفي هذا الصدد، أستأنفت شركات الثلاث الكبرى في الولايات المتحدة وفورد موتور وفيات تشغيل مصانعها في الولايات المتحدة، بعد إغلاقها منذ أواخر مارس الماضي، بسبب جائحة فيروس المستجد.

وطبقت شركات السيارات إجراءات السلامة المهنية والصحة الجديدة للمساعدة في وقف انتشار الفيروس.

ومن بين هذه الإجراءات قياس درجة حرارة العمال وإلزامهم بارتداء الكمامات الواقية وانتظام غسل الأيادي وتعديل دورات العمل، فضلا عن تركيب جهاز يصدر إشارة تنبيه، في حالة اقتراب العمال من بعضهم البعض بأكثر مما يجب وقفا لقواعد التباعد الاجتماعي.

من جانبها، أعادت حوالي 71 ألف عامل إلى مصانعها في الشمالية التي تضم حوالي 59.3 ألف عامل في الولايات المتحدة و5300 عاملا في كندا و6775 عاملا في المكسيك.

إضافة إلى ذلك، أعادت فورد فتح 9 مصانع في الولايات المتحدة، كما استأنفت تشغيل مصانعها في مختلف أنحاء العالم خلال الفترة الماضية.

في الوقت نفسه فإنه سيستمر إغلاق المطاعم وغرف الاجتماعات وغيرها من أماكن التجمع في المصانع.

تطورات تأتي تزامنًا مع زيارة الرئيس دونالد زيارة أحد مصانع فورد في ولاية ميشيجان اليوم الخميس، حيث يتم استخدام هذا المصنع في إنتاج أجهزة التنفس الاصطناعي لمرضى فيروس كورونا المستجد.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: