إقتصاد أميركااقتصاد

“فيرست جروب” تعرض وحدتي حافلات المدارس وخدمات التنقل بأمريكا للبيع

تدرس مجموعة “” التي تتعرض لضغوط من المستثمرين النشطاء، مجموعة من الخيارات، من بينها إمكانية التخلص من وحدتيها في ” و””، لخدمات المدارس وخدمات النقل، لتتوسع بذلك في استراتيجية الانفصال التي تشمل خطط بيع علامتها المميزة “جريهاوند” لنقل الركاب.

وقالت الشركة ردا على استفسارات من وكالة “بلومبرج” للأنباء إن المجموعة ومقرها مدينة أبردين في إسكتلندا، تعاقدت مع شركة “روثتشايلد” للاستشارات المالية لمساعدتها بالمشورة بشأن بيع وحدتي “فيرست باص” و”فيرست ترانزيت”.

ويمكن ان تقدر قيمة الشركة بأكثر من 5 مليارات دولار، وفقا لشركة “كوست كابيتال” الاستثمارية.

وكانت “كوست كابيتال” والمستثمر روبرت تشينجيز يضغطان من أجل بيع الوحدتين منذ أن رفضت “فيرست جروب” عرض استحواذ من شركة “أبولو جلوبال مانيجمنت” العام الماضي، وقالا إن المحفظة الاستثمارية الحالية التي تشمل خدمات القطارات البريطانية ليست منطقية.

وكشفت شركة النقل الشهر الماضي أنها تكبدت خسائر في النصف الأول من العام لتتصاعد الضغوط على الرئيس التنفيذي ماتيو جريجوري.

ونقلت بلومبرج عن جيمس راستيه كبير مسؤولي الاستثمار في “كوست كابيتال” قوله “بينما نرحب بخطوات التخلص من أصول الشمالية، ندرك أن هناك فائدة جيدة في هذه الشركة ونريد تنفيذ عملية شفافة في أقرب وقت ممكن بقيادة أشخاص يتمتعون بالخبرة في هذه العملية”.

يذكر أن “فيرست باص” هي شركة تدير خدمات حافلات المدارس الصفراء في الأحياء، في حين أن وحدة “فيرست ترانزيت” وهي الوحدة الثانية المعروضة للبيع، تشمل خدمات حافلات في مسارات ثابتة وحافلات المعاقين وصيانة المركبات. وقدر محللون قيمة بالشركة بأكثر من 6ر2 مليار جنيه استرليني (5ر3 مليار دولار).

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: