اقتصادسياحة وسفر

راديو صوت العرب بين حضور أكبر حدث سياحي عالمي منذ بدء جائحة كورونا

دبي- مروة الحمدي

انطلقت أمس فعاليات معرض سوق السفر العربي 2021، والذي يعد أكبر فعاليات السفر والسياحة في العالم الذي يتم تنظيمه بمشاركة وحضور مباشر منذ بدء جائحة كورونا.

تقام نسخة هذا العام تحت شعار “بزوغ فجر جديد للسفر والسياحة”، ويستضيفها مركز دبي التجاري العالمي، خلال الفترة بين 16 و19 مايو الجاري، بحضور شركات تمثل 62 دولة.

وسيتم خلال الحدث تسليط الضوء بشكل رئيسي، من خلال المناقشات والندوات، على الوضع الراهن لقطاع السياحة والسفر، في ظل جائحة “كوفيد-19″، ومواكبة عملية إطلاق اللقاحات، وتخفيف القيود المفروضة على السفر.

ورأى القائمون على تنظيم الحدث أن الإقبال الكبير على حضور نسخة هذا العام من سوق السفر العربي بمثابة شهادة ثقة جديدة في نجاح دبي في توفير أجواء آمنة تضمن سلامة وصحة جميع المشاركين في الحدث الذي يعد الأكبر من نوعه عالمياً من ناحية الحضور المباشر منذ نحو عام ونصف العام تقريباً.

راديو صوت العرب من أمريكا كان حاضرًا لتغطية الحدث، والتقى المتحدث الرسمي للهيئة السعودية للسياحة، عبدالله الدخيل، والذي صرح قائلا: “نحن سعداء بمشاركتنا في هذا المعرض فالهيئة السعودية للسياحة متواجدة في جناح مساحته 900 متر مربع.. ونرحب بوجود العديد من الشركاء في مجال السياحة والسفر، فالمعرض يعتبر فرصة سانحة لشركات السياحة والسفر  بالسعودية للتعرف على مزيد من الفرص لتنشيط المجال السياحي، ومن ثم ترويج السياحة السعودية”.

وأضاف قائلا: “قامت المملكة العربية السعودية بفتح تأشيرات السياحة في 2019، حيث أصدرت أكثر من 400 ألف تأشيرة فقط في ستة شهور من سبتمبر 2019 ومارس 2020 مما يعد إنجازا كبيرًا، ونأمل في المستقبل القريب عودة السياحة بشكل أكبر خاصة وأن المملكة لديها تنوع مناخي و جغرافي علاوة على حفاوة الشعب السعودي”.

وفي الجناح المخصص لشرطة دبي كان لنا لقاء مع العقيد دكتور مبارك سعيد سالم الكتبي، مدير إدارة الشرطة السياحية، والذي صرح قائلا:”إن المعرض يعد تعافيًا للسياحة العالمية بعد فترة عصيبة من وباء كورونا… واليوم نجد دبي حريصة على الالتزام بكافة تدابير الصحة والسلامة، وذلك لتطبيقها مجموعة من الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، لضمان صحة وسلامة ضيوفها والسياح”.

كما التقينا مع السيد Amit Arora، الرئيس التنفيذي للعمليات بمؤسسة إرث، وهي منتجعات سياحية مقرها أبو ظبي، و الذي صرح قائلا:”إنه لشيء عظيم أن يلتقي الجميع لقاءً فعليًا، وليس افتراضيًا.. فالتواصل المباشر يعد أمرًا فعالًا للغاية، لأنه يساعد على توطيد العلاقات وإيجاد المزيد من الفرص ومن ثم انتعاش القطاع السياحي مع الحرص على إتباع كل إجراءات الصحة والسلامة”.

ويسلط المعرض الضوء على أهم المنتجات السياحية وحلول السفر الآمن المُقدمة من خلال أجنحة المعرض الذي يحظى هذا العام بمشاركة 1300 عارض من 62 دولة من بينها عدد من أهم الوجهات السياحية في العالم مثل: السعودية ومصر وإيطاليا وألمانيا وقبرص وإندونيسيا وماليزيا وكوريا الجنوبية وجزر المالديف والفلبين وتايلاند والمكسيك والولايات المتحدة الأميركية، إضافة إلى الحضور الإماراتي المتميز في هذه الدورة، ما يؤكد أهمية دور المعرض في ربط الوجهات بأسواقها المصدرة.

وستكون هذه النسخة وللمرة الأولى نسخة هجينة، إذ سيتم إطلاق حدث افتراضي للمعرض بعد انتهاء الحدث الرئيسي بأسبوع، وستقام النسخة الافتراضية خلال الفترة 24-26 مايو 2021، بهدف الوصول إلى شريحة أكبر من المهتمين والعاملين في هذه الصناعة، من خلال الحدث الافتراضي لسوق السفر العربي، الذي أقيم للمرة الأولى في وقتٍ سابق من العام الماضي، وأثبت نجاحه الكبير في جذب 12 ألف زائر من 140 دولة.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين