اقتصادتكنولوجيامنوعات

دعوى قضائية ضد “فيسبوك” لإجبارها على بيع “واتساب” و”أنستجرام”

أُقيِمَت ، أمس الخميس، في سان فرانسيسكو من قبل 4 شركات لشبكة التواصل الإجتماعي الشهيرة “”، متهمة إياها بممارسة سلوك مخالف للمنافسة، وطالبت الدعوى المحكمة بإصدار أمر للرئيس التنفيذي لفيسبوك “” لإجباره على التخلي عن السيطرة على موقع التواصل الاجتماعي العملاق.

الشركات الأربعة هم: موقع “”، الذي حل محل موقع التعارف “لايك برايت”، وشركة خدمات التكنولوجيا والإدارة الأمريكية، المعروفة باسم “ليندول” لخدمات الائتمان والخدمات المالية، وموقع “سير دوت سي إل” السابق، وشركة “بيهيف بيوميتريك” السابقة للتحقق من الهوية.

وتشير الدعوى المرفوعة إلى أن شركة “فيسبوك” تعمل على دمج تطبيقي “” و”” التابعيْن لها، في شبكة التواصل الاجتماعي فيسبوك، “مما يعزز قوتها السوقية في جميع أنحاء العالم، ويمنع بشكل دائم المنافسة في الأسواق ذات الصلة لعقود مقبلة”.

ووصفت الدعوى “فيسبوك” بأنها “واحدة من أكبر الشركات الاحتكارية غير القانونية على الإطلاق في الولايات المتحدة”، قائلة إن الهدف من وراء الدعوى القضائية هو “وقف أكثر المخططات وقاحة وتعمدًا لمناهضة المنافسة خلال جيل”.

يُذكر أن العام الماضي 2019؛ قد شهد فرض العديد من الغرامات والعقوبات على شركة فيسبوك، سواء من قبل بعض الدول الأجنبية أو بسبب بعض النزاعات القضائية داخل الولايات المتحدة، كانت بعضها بسبب اتهامات بالاحتكار، وغالبيتها يتعلق بالفشل في حماية الخصوصية وبيانات المستخدمين.

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: