أميركا بالعربياقتصاد

حاكمة ميشيغان تقدم مقترحًا لتمويل التعليم العالي والشركات الصغيرة بـ2.1 مليار دولار

ترجمة: فرح صفي الدين – اقترحت حاكمة ميشيغان غريتشن ويتمر أمس الاثنين تخصيص أكثر من ملياري دولار، من تمويل حزمة الإغاثة الفيدرالية لمكافحة كورونا، لدعم برامج التعليم العالي، ومساعدة الشركات الصغيرة، وتوفير المزيد من المنازل بأسعار مقبولة.

وفي لقاء صحفي بالعاصمة لانسينغ، قالت الحاكمة “هذا هو الوقت الذي يجب أن نركز فيه على اقتصادنا وكيف يمكننا إنعاشه والنهوض به من جديد، فهذا التمويل يخلق فرصة حقيقية”.

وأضافت أن إدارتها تخطط لاستخدام 2.1 مليار دولار في برامج من شأنها أن تعمل على توفير وظائف بأجور مقبولة، ودعم قطاع الصناعة، والاستثمار في المدارس والتعليم، والتدريب على المهارات، وتمويل برامج رعاية الأطفال، بالإضافة إلى إصلاح البنية التحتية والطرق.

وبحسب صحيفة Detroit Free Press، يجب أن توافق الهيئة التشريعية بالولاية على هذا التمويل وتخصيصه رسميًا. ولم يحدد المشرعون موعدًا لمناقشة الاقتراح وتحديد إجراءات التنفيذ حتى الآن، ولكن من المحتمل أنهم سيعرضون أولويات أخرى تختلف جزئيًا عن ما قدمته الحاكمة.

وبموجب الاقتراح الذي قدمته ويتمر، سيتم تخصيص الجزء الأكبر من الإعانة لتمويل العديد من البرامج الموجودة بالفعل، والتي تهدف إلى مساعدة الشركات الصغيرة والمطاعم لتعمل بكامل طاقتها.

بالإضافة إلى تخصيص 215 مليون دولار لتوسيع برامج Michigan Reconnect و Future for Frontliners اللذان يهدفان إلى مساعدة المتعلمين البالغين على تحمل تكاليف التعليم العالي الإضافي، و179 مليون دولار في شكل منح جامعية؛ و100 مليون دولار مخصصة لمساعدة الأسر ذات الدخل المنخفض وتُعيل أبناء تخرجوا من الجامعات أثناء الوباء.

تشمل المقترحات الأخرى تخصيص مئات الملايين للمساعدة في برامج التدريب والتوظيف المحلية غير الهادفة للربح مثل Going Pro، وهي مبادرة حكومية لتعزيز الوظائف في المهن التي تحتاج إلى مهارات.

وتشمل أيضًا 40 مليون دولار لدعم البنية التحتية لشحن المركبات الإلكترونية في الولاية، و200 مليون دولار لدعم شركات التكنولوجيا الناشئة و”الواعدة”.

قال كوينتين ميسر، الرئيس التنفيذي لمؤسسة ميشيغان للتنمية الاقتصادية: “في نهاية المطاف، ما نتحدث عنه هو استثمار في أجيال ستحدث تحولاً كبيرًا، ليس فقط بالنسبة لنا، ولكن لأطفالنا وأحفادنا”.

وأوضحت الصحيفة، أنه في وقت سابق من هذا العام، أعلنت ويتمر عن تخصيص أكثر من 1.4 مليار دولار لبرامج رعاية الأطفال، بالإضافة إلى خطة بقيمة 400 مليون دولار لتحسين حدائق الولاية، ومقترح لإنفاذ القانون بقيمة 75 مليون دولار.

المصدر: Detroit Free Press

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين