إقتصاد أميركااقتصادصوت أمريكا

ترامب يوقع أمرًا بمنع اكتناز واحتكار السلع والتلاعب بالأسعار

وقع الرئيس الأمريكي دونالد أمرًا تنفيذيًا لمنع الاكتناز والاحتكار والتلاعب بأسعار السلع، التي “يتم الاحتياج إليها في الحرب ضد وباء ”، بحسب ما كشفت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض ستيفاني جريشام في تغريدة على حسابها على تويتر.

وتضمنت تغريدة جريشام، وفقا لقناة “الحرة” الفضائية الليلة، صورة للرئيس وهو يوقع أمرًا تنفيذيًا في البيت الأبيض، وبجانبه كل من وزير الصحة والخدمات الإنسانية أليكس عازار، ووزير العدل وليام بار.

منع الأزمة الاقتصادية

وأعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه لن يسمح بأن يتحول فيروس كورونا إلى مشكلة اقتصادية طويلة الأمد، مشيرًا إلى أن هذا الفيروس سوف ينتهي انتشاره ًا أم آجلًا.

وقال ترامب خلال مؤتمر صحفي لخلية الأزمة الأمريكية، وفقا لقناة “الحرة” الأمريكية الليلة،: “إننا سوف نفوز في هذه الحرب ضد كورونا أسرع مما يتوقع البعض”، مشيرًا إلى أن التجارب السريرية ستبدأ في لمواجهة فيروس كورونا.

وأضاف ترامب أن الشركات الكبرى والصغرى الأمريكية تضررت بشدة بسبب فيروس كورونا، مشيرًا إلى أن النقاش مع الجمهوريين والديمقراطيين متواصل من أجل ميزانية مواجهة كورونا.

منع تكديس البضائع

وكان ترامب قد طالب الأمريكيين مرارًا، بعدم تكديس البضائع بعد مقاطع فيديو أظهرت إقبالًا شديدًا من جانب الأمريكيين، من أجل شراء السلع الأساسية بكميات كبيرة، تخوفا من حجر صحي محتمل.

وتسارع الأمريكيون على شراء بضائع مثل معقمات الأيدي والمطهرات، وورق المراحيض، من الأسواق الأمريكية، والتي كانت قد اختفت في الأسابيع القليلة الماضية، ولا تزال مختفية في معظم المتاجر.

وحاول بعض التجار استغلال أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم، من خلال كميات من المواد الضرورية، ثم بيعها على الإنترنت بأسعار فلكية.

منع تفشي الفيروس

وطالب الرئيس ترامب من الشعب الأمريكي المحافظة على التباعد الاجتماعي للحد من تفشي الفيروس.

وسجلت الإصابات بالفيروس أكثر من ثمانية آلاف إصابة جديدة على الأقل، ليرتفع عدد إجمالي المصابين بالفيروس في إلى أكثر من 41 ألف حالة، نصفهم في ولاية نيويورك وحدها وهي العاصمة الاقتصادية للبلاد.

وأصبحت الولايات المتحدة ثالث دولة في العالم من حيث عدد الإصابات، خاصة مع التوسع في إجراء الاختبارات، وهو ما يكشف عددا أكبر من دول أخرى ليست لديها القدرة على إجراء الاختبارات بشكل موسع.

وأعلنت حالة الطوارئ في ثلاث ولايات وتم وضع قوات الحرس الوطني تحت سيطرة حكامها وهي ولايات نيويورك الأكثر تضررا من الوباء وواشنطن وكاليفورنيا.

Advertisements

تعليق
الوسوم

موضوعات متعلقة

زر الذهاب إلى الأعلى
Click to Hide Advanced Floating Content
error: يرجى التبرع لدعم راديو صوت العرب من أمريكا
إغلاق

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين

%d مدونون معجبون بهذه: