اقتصاد

تراجع نشاط قطاع الخدمات في أمريكا إلى أقل مستوياته منذ 3 سنوات

أحمد الغـر

وسط قلق متزايد بشأن الرسوم الجمركية؛ تباطأ نشاط قطاع الخدمات في الولايات المتحدة إلى أدنى مستوى في ثلاث سنوات في سبتمبر الماضي، في أحدث علامة على أن التوترات التجارية تقلص الزخم الاقتصادي.

وقال معهد إدارة التوريدات الأمريكي أن مؤشره لنشاط قطاع الخدمات هبط إلى 52.6 الشهر الماضي، وهى أدنى قراءة منذ أغسطس 2016، حيث كانت 56.4 في أغسطس2019.

وقال المعهد أن مؤشره لنشاط قطاع الصناعات التحويلية في الولايات المتحدة هوى في سبتمبر الماضي إلى أقل مستوى منذ يونيو 2009م.

وتشير قراءة فوق 50 نقطة إلى نمو في قطاع الخدمات الذي يشكل أكثر من ثلثي النشاط الاقتصادي في أمريكا، لكن التقديرات لنمو أكبر اقتصاد في العالم للربع الثالث منخفضة عند 1.3% على أساس سنوي.

فيما نما الاقتصاد بوتيرة بلغت 2.0 % في الربع الثاني متباطئا من معدل بلغ 3.1 %  في الربع الأول.

وبالإضافة إلى الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين، والتي تضغط على استثمارات الشركات الأمريكية، فإن الاقتصاد الأمريكي يفقد قوته الدافعة مع تلاشي التحفيز الذي تلقاه من حزمة تخفيضات ضريبية العام الماضي بقيمة 1.5 تريليون دولار.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين