أخبار أميركااقتصاد

بفضل كورونا.. “أبل” أول شركة أمريكية تصل قيمتها إلى 2 تريليون دولار

أصبحت شركة “أبل” العملاقة، هى أول شركة أمريكية مدرجة في البورصات تصل قيمتها السوقية الى 2 تريليون دولار، وذلك في أحدث انعكاس لاستفادة الشركات التكنولوجية من التغييرات التي فرضها وباء فيروس كورونا المستجد، بحسب ما ذكره موقع “CNBC“.

وحققت الشركة التي تحظى بشهرة واسعة حول العالم، خلال التداولات في الساعات الأخيرة ارتفاعًا ملحوظًا لأسهمها بنسبة 1,0%، ليصل إلى 467,02 دولار، وقد ساهم هذا الأداء المدهش لسهم “أبل” في رفع ثروة الرئيس التنفيذي للشركة “تيم كوك” إلى نحو مليار دولار للمرة الأولى، وفق مؤشر بلومبيرج لأصحاب المليارات.

وكانت “أبل” هى أول شركة تكنولوجيا أمريكية تصل قيمتها الى 1 تريليون دولار في مارس 2018، ولاحقا تبعتها شركات أمازون، ومايكروسوفت، وألفابيت التي تملك جوجل، وجميعها تخطت قيمتها السوقية 1 تريليون دولار.

وعلى الرغم من تحقيق شركات التكنولوجيا مكاسب كبيرة جراء ازدياد الطلب على خدماتها ومنتجاتها خلال فترات الإغلاق والحجر المنزلي، إلا أن “أبل” تفوقت على منافسيها عبر مبيعات قوية للأجهزة “أيفون”، وكذلك “آيباد” وساعاتها الذكية وغيرها، إضافة الى التطبيقات الجديدة والخدمات التي قدمتها عبر متجرها، والتي اكتسبت مكانة مرموقة خلال الأزمة الأخيرة.

وفي الفصل الثاني من العام الذي انتهي في يونيو الماضي، أعلنت “أبل” عن ارتفاع أرباحها بنسبة 8%، حيث وصلت إلى 11,2 مليار دولار، وكذلك ارتفاع إيراداتها 11% لتصل إلى 59,7 مليار دولار.

ويأتي ارتفاع سهم “أبل” وسط ازدهار كبير تشهده أسهم شركات التكنولوجيا المدرجة في البورصات، مع انتقال الناس للعمل من المنازل وسط تفشي الوباء، واتباع إجراءات التباعد الإجتماعي.

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين