أميركا بالعربياقتصاد

بايدن يعلن عن مساعدات جديدة لمقترضى الرهن العقاري

ترجمة: فرح صفي الدين– أعلنت إدارة الرئيس جو بايدن أنها بصدد توسيع برامج المساعدة للمقترضين الذين تخلفوا عن سداد قروضهم العقارية خلال جائحة فيروس (Covid-19)، وما زالوا يواجهون صعوبات اقتصادية. وبحسب البيان، تهدف التعديلات إلى منع ارتفاع معدل حبس الرهن العقاري خلال الأشهر المقبلة.

وقال مسؤولو الإدارة إنه سيتم تقديم خيارات تعديل جديدة للمقترضين تسمح لهؤلاء الذين حصلوا على رهن عقاري مدعوم من الحكومة الفيدرالية بتمديد أجل قروضهم وخفض أسعار الفائدة. كما سيتم تطبيق الإجراءات على أولئك الذين لا يستطيعون استئناف مدفوعات الرهن العقاري الشهرية، لأنهم لم يتعافوا اقتصاديًا من تداعيات كورونا، لإبقاء المزيد من المقترضين في منازلهم.

ووفقًا للبيت الأبيض، سيستفيد أصحاب المنازل المؤهلين من تخفيض يصل إلى 25% تقريبًا في المدفوعات والفائدة الشهرية للقرض وتثبيت مدفوعات رأس المال، بشرط أن يكون القرض من وزارة الإسكان والتنمية الحضرية أو وزارة الزراعة أو شؤون المحاربين القدامى. كما سيكون الأمريكيون الذين لديهم قروض عقارية من “فاني ماي” Fannie Mae و”فريدي ماك” Freddie Mac مؤهلين لذلك البرنامج.

يمكن لمالكي المنازل الذين لا يستطيعون استئناف مدفوعات الرهن العقاري الشهرية الحالية تمديد قروضهم إلى 360 شهرًا بسعر السوق، وفقًا لبيان أصدره البيت الأبيض يوم الجمعة الماضية.

وفي الوقت الحالي، يمكن للمقترضين الذين لديهم قروض عقارية مدعومة فيدراليًا تأخير المدفوعات لمدة تصل إلى 18 شهرًا دون شرط جزائي ودفعها لاحقًا.

يأتي برنامج الإعانة للرهن العقاري في الوقت الذي من المقرر أن تنتهي فيه صلاحية الحماية الفيدرالية للمستأجرين المتأخرين عن سداد أقساطهم الشهرية في نهاية هذا الشهر.

وكانت مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC) قد قامت بتمديد “الوقف المؤقت” لأمر إخلاء المستأجرين غير القادرين على سداد مدفوعات الإسكان لمدة 30 يومًا، استنادًا إلى تهديد الصحة العامة الذي يمثله فيروس كورونا، لكن ذلك لا يُسقط عنهم الإيجار المتأخر.

المصدر: Market Watch

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين