أميركا بالعربياقتصاد

بايدن يحتفل بالتوصل لاتفاق البنية التحتية في البيت الأبيض

ترجمة: فرح صفي الدين – أعلن الرئيس بايدن اليوم الخميس أن البيت الأبيض، ومجموعة من أعضاء مجلس الشيوخ من الحزبين، قد توصلوا إلى اتفاق نهائي بشأن خطة البنية التحتية بقيمة 579 مليار دولار.

وقال بايدن في لقاء صحفي إن كلا الحزبين قدما ​​تنازلات جادة لتمويل البنية التحتية. وأضاف: “سألتزم بما اقترحناه في المناقشات مع أعضاء مجلس الشيوخ، وهم أيضاً تعهدوا بالالتزام بالاتفاق، لم يحصل أي منا على ما أردناه لكننا توصلنا لاتفاق متوازن”.

وأوضح الرئيس أنه سيتعين على الديمقراطيين في الكونجرس التنازل عن بعض البنود الخاصة بقانون “البنية التحتية البشرية”، والتي تضمنت الاستثمارات لرعاية الأطفال والإنفاق على تغير المناخ.

وفي المقابل، أكد أنهم سيسعون إلى تمرير تلك البنود من خلال مشروع قانون منفصل بدلاً من ذلك واستخدام قانون “تسوية الميزانية” في مجلس الشيوخ.

وبموجب الاتفاق الأخير، سيتم تخصيص 312 مليار دولار لأولويات البنية التحتية التقليدية مثل الطرق والجسور والنقل العام والمطارات والممرات المائية. واستثمار الجزء الأكبر من التشريع في المياه وتحديث خدمات الانترنت وإصلاح شبكة الكهرباء.

تقول الإدارة إنها تأمل في استثمار 1.2 تريليون دولار في البنية التحتية على مدى السنوات الثماني المقبلة – وهو رقم من المرجح أن يخيب آمال نشطاء المناخ، الذين يواصلون حث بايدن على استثمار ما لا يقل عن 10 تريليون دولار على مدى العقد المقبل.

رفض الأعضاء الكشف عن تفاصيل اتفاقهم، لكنهم شددوا على أن المجموعة قد اتفقت ليس فقط على مستويات الإنقاق لمشروعات البنية التحتية المتنوعة ولكن أيضا على كيفية إنفاقها.

ولكن عبّر محللون عن مخاوفهم من صعوبة أن يقوم الكونجرس بتمرير التشريع، خاصةً أن زعيم الأقلية في مجلس الشيوخ ميتش مكونيل لم يعلن بعد عن تأييده له.

لكن خلال تصريحاته اليوم الخميس في البيت الأبيض، قال بايدن إنه يتوقع أن يقوم بالتوقيع على الاتفاق قريبًا، مؤكدًا “علينا أن نتحرك وعلينا أن نتحرك بسرعة.”

وأشاد بجهود العديد من أعضاء مجلس الشيوخ الجمهوريين في تلك المفاوضات، بما في ذلك ميت رومني (يوتا)، وليزا موركوفسكي (ألاسكا) وسوزان كولينز(مين).

كما وصف بايدن مشروع قانون البنية التحتية بأنه “أمر حاسم” لمعالجة عجز التمويل الدائم لشبكات النقل الأمريكية والمرافق الأخرى الذي استمر على مدار السنين، كما سيولد القدرة لدى البلاد لمنافسة الصين في القرن الحادي والعشرين.

وبحسب Yahoo News، كان المشرعون في الولايات المتحدة قد دخلوا في مناقشات طوال أسابيع، لصياغة اتفاق بشأن حزمة الإنفاق على البنية التحتية بقيمة تريليون دولار تقريبًا.

المصدر: Yahoo News

تعليق

إقرأ أيضاً

زر الذهاب إلى الأعلى

اشترك مجانا في القائمة البريدية ليصلك كل جديد

نحترم خصوصية المشتركين